غرفة عمليات داخل جناح اليابان لتحليل أفكار زوار «نسخة 2020»

«إكسبو دبي» بوابة زمنية لـ «أوساكا 2025»

ت + ت - الحجم الطبيعي

تحت شعار «شارك صوتك.. اصنع مستقبلك»؛ يعمل جناح اليابان في إكسبو 2020 دبي من خلال منظومة تكنولوجية عبر غرفة عمليات داخل الجناح، على جمع أصوات العالم من زائري إكسبو دبي، والاستفادة من الحلول والأفكار المطروحة، من أجل الاستعداد لنسخة إكسبو 2025 في أوساكا، بحسب مسؤولين يابانيين مسؤولين عن نسخة 2025.

واعتبر مسؤولو أوساكا خلال زيارتهم إكسبو 2020 دبي، أن النسخة الحالية منصة مُلهمة لتجربتهم الجديدة، وتتوقع اليابان مشاركة 150 دولة و25 منظمة دولية في إكسبو 2025 أوساكا، وحتى 11 مارس الجاري؛ أكدت 87 دولة و6 منظمات دولية مشاركتها في المعرض، آخرها دولة سلوفينيا التي أعلنت مشاركتها رسمياً، وفقًا لإعلان رسمي من حكومة اليابان.

مبادرات

وتتسلم «أوساكا 2025» الراية بداية من 13 أبريل وحتى 13 أكتوبر 2025، على جزيرة يومشيما، على الواجهة البحرية لمدينة أوساكا اليابانية، تلك الجزيرة التي تحيطها مياه المحيط من جميع الجوانب، ليعطي تصميم المكان انطباعًا قويًا عن البحر والسماء، من أجل طرح مبادرات الدول المشاركة ورسم رؤية لتحقيق أهداف التنمية المستدامة والمستقبل فيما بعد.

وداخل أحد غرف جناح اليابان في إكسبو دبي، ترتكز غرفة عمليات أوساكا 2025 على تحليل الأفكار الإنسانية لإيجاد الحلول للمشكلات العالمية، أبرزها البيئة والأزمات البشرية، معتبرة إكسبو دبي بوابة زمنية للنسخة القادمة، عبر الاستفادة من كل الزائرين العالميين وعرض الثقافة اليابانية وفرص الإبداع.

ومحاولة المشاركة والإسهام في رفع الوعي بالقضايا العالمية والأزمة البيئية؛ وإيجاد الحلول لإنقاذ كوكب الأرض، ليصبح شعار إكسبو دبي «تواصل العقول وصنع المستقبل» هو البداية لجمع الأفكار لتصبح جزءاً من البحوث التكنولوجية لحل القضايا العالمية، مع عرضها في أوساكا 2025.

مستقبل للجميع

وعرضت اليابان بعض الصور ولقطات متلفزة لمكان النسخة الجديدة من إكسبو الذي يستضيف الحدث الدولي، وكتب على لافتة كبيرة «صوتك سيبني مستقبلاً للجميع»، وتسليط الضوء على قضايا إنسانية على البشرية أن تتشاركها وتتعاون من أجل حلها، تم تحديدها في 4 اتجاهات: «بناء مستقبل للغابات»، «بناء مستقبل للبحار»، «استكشاف الإمكانيات الكامنة في الإنسان»، وأخيراً «بناء مجتمع لا يهمش أحداً».

ويسعى اليابانيون لإنشاء نسخة من المعرض العالمي تضاهي «نسخة دبي»، لتحقيق أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة وكذلك المشروع الوطني الياباني، حيث يمكن للزوار الاستمتاع بالترفيه الكامل والحيوي، والبحث عن الإلهام، ورسم خرائط العرض والموسيقى والفنون، والثقافة، عبر وضع مناهج جديدة لبناء الموقع يواكب الأحداث، تطبيق وتنفيذ الأفكار المبتكرة عملياً في الموقع.

والتحقق من تقنيات الجيل التالي والأنظمة الاجتماعية التي تتوقع المستقبل لما بعد عام 2025، والتطبيق العملي للتقنيات المتقدمة والأنظمة الاجتماعية، والتأكد من حياد الكربون، واللجوء لبدائل أخرى للطاقة مثل الهيدروجين، فضلاً عن الجمع بين الترفيه الحقيقي والافتراضي، التي تعتمد على استخدام التكنولوجيا الرقمية.

حياة سعيدة

ويهدف الشعار الرئيسي لإكسبو 2025 أوساكا؛ «تصميم مجتمع المستقبل لحياتنا» إلى إنقاذ الأرواح وتمكين الحياة وربط الأرواح بمفهوم معمل حياة الناس، والعمل على تسهيل تنقل الزوار وتزويدهم بخبرة عملية في التنقل، سواء باستخدام الطيران أو السيارات الذكية، مع توفير نسخة افتراضية لتعزيز فرص الجاذبية عبر شبكة الانترنت،

ووفقاً لموقع «أوساكا 2025»، يطرح إكسبو سؤالًا مباشرًا: «ما هي طريقة الحياة السعيدة؟»، حيث يُقام المعرض في وقت تظهر فيه تحديات اجتماعية جديدة، بما في ذلك الفجوات الاقتصادية المتزايدة والصراعات المتزايدة، بينما تتطور تقنيات العلوم بما في ذلك الذكاء الاصطناعي والتكنولوجيا الحيوية.

والتي ستحدث تغييرات للبشرية، ويمثل «نهج إكسبو» من أجل العمل كدليل إرشادي للتنفيذ العملي للمشاريع، والسعي لإعطاء صورة واقعية لمجتمع المستقبل ليس فقط من خلال الفكر، ولكن أيضًا من خلال العمل.

ويهدف برنامج فريق إكسبو 2025، لخلق مجتمع مستقبلي مثالي من خلال التعاون بين مشاركات منوعة، لتطبيق موضوع المعرض والمساهمة في تحقيقه أهداف التنمية المستدامة، لتطبيقها بحلول عام 2025.

وكشف مسؤولو إكسبو 2025، عن تنفيذ ثمانية مشاريع موضوعية تخلق مفهوم «جناح التوقيع» حيث يمكن للناس تجربة «مجتمع المستقبل لحياتنا» وإرسال رسائل للمجتمع المستقبلي، من إعداد 8 علماء يابانيين هم د. فوكوكا شين إيتشي عالم أحياء بجامعة أوياما جاكوين، وكاواموري شوجي مخرج الرسوم المتحركة، وكواسي مخرج سينمائي، وكوياما كوندو كاتب إذاعي وكاتب سيناريو، واشيجيوروهيروشي، مدير زائر بجامعة أوساكا، ود. ناكاجيما ساشيكو موسيقي وعالم رياضيات، والفنان أوشياي، ود. مياتا هيرواكي بجامعة كيو. يذكر أنها ستكون المرة الثالثة التي تستضيف فيها أوساكا معرض إكسبو، بعد أن استضافت معرض إكسبو 1970 وإكسبو 1990، وتقدر ميزانية البناء بمبلغ 1.7 مليار دولار (ثلث يأتي من الحكومة اليابانية، وثلث من الحكومة المحلية، والباقي من خلال القطاع الخاص بما في ذلك منظمات الأعمال)، ومن المتوقع أن تبلغ الميزانية التشغيلية حوالي 800 مليون دولار يتم تمويلها من خلال مبيعات التذاكر.

 

طباعة Email