موريشيوس.. تنوع فريد واقتصاد تنافسي

رئيس موريشيوس ونهيان بن مبارك خلال الاحتفال | البيان

ت + ت - الحجم الطبيعي

احتفلت دولة موريشيوس الجزرية بيومها الوطني في إكسبو 2020 دبي، حيث أشاد الرئيس بريثفيراجسينغ روبون، رئيس جمهورية موريشيوس، بدولة الإمارات لإلهامها المستمر للدول الأخرى، معتبراً أن إكسبو 2020 دبي أحدث مثال على ذلك.

وشهد الحفل الرسمي لليوم الوطني لجمهورية موريشيوس في ساحة الوصل عرضاً فنياً عكس النسيج الثقافي الغني في هذه الدولة، وتاريخ شعبها، وأهم الملامح المرتبطة بالحياة الموريشيوسية الغنية بالتفاصيل.

وكان في استقبال الرئيس بريثفيراجسينغ روبون فور وصوله إلى موقع الحدث الدولي لحضور الاحتفال، معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، وزير التسامح والتعايش والمفوض العام لإكسبو 2020 دبي، يرافقه معالي الشيخ شخبوط بن نهيان بن مبارك، وزير دولة.

وقال الرئيس روبون: «تتطلب رؤيتنا التنموية الدعم المستمر من شركائنا الكرام. وفي هذا الصدد، نتطلع إلى تطوير علاقاتنا مع دولة الإمارات، ودبي على وجه الخصوص، فخلال السنوات الماضية، أحرز تعاوننا الثنائي تقدماً كبيراً في العديد من المجالات، لا سيما في مجال الربط الجوي، وتطوير الموانئ، والطاقة المتجددة، والقطاع الصحي».

وأضاف: «لقد أحرزت العلاقات الثنائية بيننا تقدماً كبيراً بفضل قيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله».

تنوع فريد

وقال معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان: «تدعونا موريشيوس من خلال مشاركتها للتعرف على التنوع الفريد في طبيعتها وثقافتها، وكيف أحدثت تحولاً في اقتصادها ليكون أحد الاقتصادات الأكثر تنافسية في أفريقيا، حيث تقدم موريشيوس كل شيء، بداية من التجارب السياحية الآسرة، ووصولاً إلى بيئة الأعمال الجاذبة للمستثمرين».

وأضاف: «تعتز دولة الإمارات بالعلاقات الثنائية الدائمة النمو التي تربطها بموريشيوس، والتي تشمل التعاون في مشروعات مهمة في مختلف المجالات، ونتطلع كذلك إلى استكشاف مزيد من أطر التعاون في المجالات ذات الاهتمام المشترك، ومن بينها التجارة والسياحة والتنمية المستدامة».

فقرات فنية

وقادت مصممة الرقصات الموريشيوسية آنا باتن العرض الفني الذي سلط الضوء على الموسيقى النابضة بالحياة في البلاد وأشكال الرقص الغنية بالتفاصيل. وصور الفنانون جذور تراثهم الثقافي الغني، الذي انتقل عبر الأجيال من خلال الموسيقى والرقص، وأخذوا الجمهور في رحلة إلى عمق روح وثقافة موريشيوس المتعددة الثقافات.

يعرض جناح موريشيوس في «إكسبو 2020 دبي»، الذي يقع في منطقة الفرص، هويته كنموذج مصغر للعالم، ويدعو الزوار إلى استكشاف البيئة الاستوائية، وركوب الأمواج في المحيط الهندي أثناء تجربة التنوع الثقافي، والضيافة لشعب موريشيوس، إلى جانب موجز عن إنجازات الشعب في هذه الدولة.

طباعة Email