منتدى عالمي يناقش حلولاً تطويرية للمساكن المستدامة

ت + ت - الحجم الطبيعي

تنظم مجموعة عمل الإمارات للبيئة منتدى عالمياً في مركز دبي للمعارض في إكسبو 2020 دبي، 16 مارس الجاري.

وقالت حبيبة المرعشي رئيسة مجموعة عمل الإمارات للبيئة، إن المنتدى سيناقش تقنيات المساكن المستدامة، وذلك بهدف المساهمة في الجهود العالمية لتحقيق أهداف التنمية المستدامة واتفاقية باريس للمناخ وإطار سنداي والأجندة الحضرية الجديدة، وذلك من خلال تطوير وتطبيق التقنيات المتقدمة والابتكارات المستدامة والقدرة على التكيف مع المناخ والحد من مخاطر الكوارث وتحقيق الاقتصاد الدائري، والازدهار الشامل والحلول التشاركية لإنتاج مساكن ومجتمعات مستدامة وأكثر فعالية من حيث التكلفة.

وذكرت أن الإسكان المستدام أصبح اليوم أكثر أهمية من أي وقت مضى، حيث تشير التقديرات إلى أنه بحلول عام 2025 فإن 1 من كل 3 من سكان المناطق الحضرية سيعيش في مساكن دون المستوى، مما سيؤثر على أكثر من 1.6 مليار شخص.

وأضافت أن المؤتمر سيسلط الضوء على العواقب السلبية على الصحة العامة لنوعية المساكن السيئة والسكن غير الملائم والحاجة إلى حلول مبتكرة للإسكان الحضري وأهمية التأسيس للمجتمعات المستدامة. وأشارت إلى أن المنتدى سيعرض البناء المتطور والتقنيات الأخرى ذات الإمكانات لإحداث ثورة في قطاع الإسكان، وخفض تكاليف الإسكان بشكل كبير وتوفير فرص العمل وخلق ابتكار مستدام متعدد الاستخدامات ومقاوم للمناخ.

وأضافت أن المؤتمر سيتضمن 5 محاور رئيسية، هي «تكامل التقنيات: بناء مساكن مستدامة» و«إعادة فحص السياسات: الدور الشامل للقيادة» و«تسريع التقدم: التعلم من أفضل الممارسات» و«تمكين الناس: دور التمويل» و«تغيير التصاميم الحضرية: مسارات إلى مجتمعات مستدامة».

طباعة Email