8 مارس يكسر التحيّز مهرجان فعاليات انتصاراً للمرأة

ت + ت - الحجم الطبيعي

يستضيف إكسبو 2020 دبي، بمناسبة اليوم الدولي للمرأة، اليوم، قادة عالميين وشخصيات رفيعة في مجالات السياسة والأعمال والتقنية والثقافة على مدار أسبوع كامل، حتى الثالث عشر من الشهر الجاري، تحت شعار اليوم الدولي للمرأة 2022، #كسر_التحيّز، الذي يراعي الفروقات ويقدم تصوّراً لعالم تسوده المساواة بين الجنسين، ويخلو من القوالب النمطية والتمييز.

ويستضيف جناح فرنسا اليوم، يوماً مخصصاً للمرأة، للاحتفال بالتقدم والإنجازات في مجال حقوق المرأة في جميع أنحاء العالم، من الساعة الحادية عشرة صباحاً حتى السابعة مساء، كما تجتمع في جناح كندا أيضاً عشر نساء رائدات في كندا في مجالات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات، تحت شعار «المرأة الملهمة للمرأة»، احتفالاً بالمساهمات البارزة التي قدمتها النساء والفتيات بهدف تعزيز التعاون بين الإمارات وكندا، في ضوء عمل البلدين على زيادة مشاركة المرأة في مجالات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات.

ومن المقرر أن يستضيف الجناح البولندي حلقة نقاشية تتناول التحديات التي تواجهها المرأة العصرية في مختلف أنحاء العالم، إلى جانب تسليط الضوء على إنجازات النساء البولنديات، ويستضيف جناحا فيتنام وإندونيسيا احتفالاً، بحضور مفوضين عامين من رابطة دول جنوب شرق آسيا وعدد من مديري الأجنحة، ويقام موكب لعرض الأزياء في شارع الغاف.

ويستضيف جناح لوكسمبورغ فعالية مخصصة لملهمات الماضي والحاضر والمستقبل، حيث يستعرض فيلماً وثائقياً لحياة 12 امرأة شجاعة سلكن طرقاً استثنائية لترك بصماتهن في تاريخ دوقية لوكسمبورغ الكبرى.

مساواة

ويجري الاحتفال بالفنانات على مدار الأسبوع، حيث تفتتح فنانتان معرضهما اليوم في جناح بلجيكا، ليستمر حتى الثالث عشر من الشهر الجاري، وفي الوقت نفسه، يستضيف جناح البرتغال حرفيات يقمن بالنقش على القطع الفضية، ويقيم صندوق الأمم المتحدة للسكان معرضاً في مركز دبي للمعارض تكريماً لحقوق المنحدرات من أصل أفريقي اليوم وغداً.

وغداً، ستجمع قمة الأمم المتحدة للمرأة بهدف التنمية المستدامة في مركز دبي للمعارض، كبار المسؤولين من القطاعين العام والخاص والأوساط الأكاديمية ووسائل الإعلام والمجتمع والمنظمات النسائية في محاولة لإحراز تقدم في هدف التنمية المستدامة الخامس، وهو المساواة بين الجنسين.

وسيستضيف أيضاً مركز الأمم المتحدة العديد من الفعاليات بما في ذلك محادثة رفيعة المستوى بين الدكتورة ناتاليا كانيم، وكيلة الأمين العام للأمم المتحدة والمديرة التنفيذية لصندوق الأمم المتحدة للسكان، والمتعاونين في مجال مكافحة العنصرية لتعزيز التراث والثقافة والتراث المتنوع.

طباعة Email