00
إكسبو 2020 دبي اليوم

4 ملايين ساعة تطوعية هدف المنظمة العالمية للحركة الكشفية 2030

الاستدامة.. محور منتدى الشباب الكشفي الوطني الأول في إكسبو 2020

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

تحت شعار "من الشباب للشباب ومن الشباب للخبراء"، انطلقت في جناح الشباب بإكسبو 2020 دبي اليوم، فعاليات "منتدى الشباب الكشفي الوطني الأول للحوار نحو عالم أفضل، وهو المنتدى الأول من نوعه "الذي يقام في الفترة من 14 - 15 نوفمبر الجاري.

ويستهدف المنتدى 120 شاباً وفتاة على مدار يومين، ويتناول 5 محاور رئيسية هي: المجالات التي ركزت عليها أهداف التنمية المستدامة ومنظور القطاعات المختلفة لتحقيقها، والتحديات والفرص التي تواجه تحقيق أهداف التنمية المستدامة، ودور الشباب في تحقيق أهداف التنمية المستدامة، والفرص التي يحققها إكسبو 2020 دبي من منظور تحقيق اهداف التنمية المستدامة ومستقبل الكوكب، فضلا عن فرص تمكين المرأة في الدولة ومساهمتها في تحقيق أهداف التنمية المستدامة.

وقال خليل رحمة الأمين العام لجمعية كشافة الإمارات خلال كلمته، إنه "منذ تشكيل أول مجلس إدارة منتخب للكشافة منذ تأسيسها وحصل الشباب على 50%من المقاعد ومن بينهم إناث".

وأضاف: أن "الجمعية تعمل على تحقيق أهداف التنمية المستدامة من خلال برنامج الشباب وبرامج إطار عالم أفضل وهي البرامج التي تتبناها الحركة الكشفية من خلال الكشفية من اجل اهداف التنمية المستدامة وقد حرصت الجمعية ان يكون هذا المنتدى من الشباب للشباب في إطار استراتيجية الجمعية لتمكين الشباب واعداد جيل جديد من الشباب لحمل لواء القيادة واعداهم بالشكل المناسب".

وتحدثت الدكتورة مايا الهواري أول باحثة إماراتية في الذكاء العاطفي عن الذكاء العاطفي وأثره في القيادة في الوطن العربي، كما تناولت دور المرأة في تحقيق الاستدامة.

وقال نسيم ضناوي مدير برنامج الشباب من المنظمة الكشفية العالمية - الإقليم الكشفي العربي: إن "المنظمة الكشفية العالمية أنشأت برنامج الكشفية من أجل أهداف التنمية المستدامة وهو حشد طاقات 57 مليون شاب وفتاة لتحقيق التنمية بكل محاورها، وتعمل من خلال إطار عالم أفضل لتطبيق التنمية المستدامة بمشاريع تطبيقية وقد حققت المنظمة الكشفية العالمية مليارين ونصف ساعة عمل تطوعي لتحقيق أهداف التنمية المستدامة".

وأشار إلى أن المنظمة العالمية للحركة الكشفية لتحقيق 4 ملايين ساعة تطوعية لتحقيق اهداف التنمية المستدامة بحلول 2030.

 وأكد أهمية تعزيز اهداف كافة محاور التنمية المستدامة وتعزيزها منذ تأسيسها عام 1907.

وتحدث عن قانون الكشاف كمحور البيئة، موضحاً أن "الكشاف محب للطبيعة يرفق بحيواناتها ويحافظ على نباتاها، والقانون الآخر الذي يستهدف المحور الاجتماعي في العمل الكشفي والمحور الاقتصادي".

وقال إن المنظمة الكشفية العربية قدمت مليارين ونصف ساعة عمل تطوعي لتحقيق أهداف التنمية المستدامة، كما قدمت 500 مليون ساعة عمل تطوعية متنوعة المجالات، كما قدمت الحركة الكشفية 18 مليون مبادرة ومشروع لتحقيق اهداف التنمية المستدامة".

 

طباعة Email