00
إكسبو 2020 دبي اليوم

«الاتحاد للقطارات» شريك استراتيجي للقمة العالمية للصناعة والتصنيع

صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت القمة العالمية للصناعة والتصنيع عن توقيعها اتفاقية شراكة مع شركة الاتحاد للقطارات، المطور والمشغل لشبكة السكك الحديدية الوطنية في دولة الإمارات، لتسليط الضوء على الدور الحيوي لشبكات السكك الحديدية في دعم مسيرة التقدم، التي يشهدها القطاع الصناعي، وبناء شبكات سلاسل إمداد مستدامة في دولة الإمارات وحول العالم.

وباعتبارها شريكاً استراتيجياً للقمة العالمية للصناعة والتصنيع، ستستعرض شركة الاتحاد للقطارات الدور الذي تلعبه شبكات السكة الحديدية في دفع عجلة النمو الاقتصادي، ودعم الشركات الصناعية في دولة الإمارات بشكل خاص، ودول مجلس التعاون الخليجي على نطاق أوسع، إضافة إلى استعراض خبرتها الريادية في تطوير حلول نقل اقتصادية، عبر شبكة قطارات آمنة ومستدامة لربط الإمارات وتقديم خدمات متميزة للقطاعات الاقتصادية والمجتمع، وذلك بما يحقق أهداف مئوية الإمارات 2071 ورؤية أبوظبي الاقتصادية 2030.

مشاركة
وستشارك الاتحاد للقطارات في الدورة الرابعة من القمة العالمية للصناعة والتصنيع، والتي ستقام في مركز دبي للمعارض في «إكسبو دبي» في الفترة بين 22 و27 نوفمبر الجاري، حيث ستسلط الضوء على أهمية شبكات السكك الحديدية في خفض تكاليف سلاسل الإمداد، وبالتالي تعزيز تنافسية وإنتاجية القطاع الصناعي. وستستفيد القمة من خبرة شركة الاتحاد للقطارات في تطوير حلول رقمية متطورة لحركة الشحن وسفر الركاب، والإسهام في تعزيز مكانة دولة الإمارات على الخريطة العالمية باعتبارها حلقة وصل في مجال النقل والخدمات اللوجستية العالمية.

وستناقش القمة العالمية للصناعة والتصنيع أحدث التقنيات التي ستسهم في صياغة مستقبل القطاع الصناعي العالمي، وتحديد التوجهات الجديدة، التي ستعزز التواصل والتكامل بين البشر والآلات في سياق الثورة الصناعية الرابعة. وستتطرق القمة لمناقشة العديد من القضايا والمواضيع الهامة، بما في ذلك الأهمية المتنامية للبيانات والاتصال كونها من العوامل الرئيسية، التي تحدد مستقبل سلاسل التوريد، وبناء مجتمعات رقمية، والحد من الانبعاثات الكربونية في القطاع الصناعي، والحكومات المستقبلية، ومستقبل الطاقة المتجددة، وتوظيف الابتكار في صنع السياسات.
 

طباعة Email