المجلس الصيني لتعزيز التجارة الدولية: إكسبو 2020 منصة عالمية لعرض إنجازات التنمية

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

أكد تشن جيان آن نائب رئيس المجلس الصيني لتعزيز التجارة الدولية، أن "إكسبو 2020 دبي هو أعلى معرض في العالم ومنصة مهمة لعرض إنجازات التنمية الاقتصادية والاجتماعية العالمية وتعزيز التفاهم المتبادل وتوسيع التبادلات وتعزيز التعلم المتبادل والازدهار المشترك للحضارات".

وقال بمناسبة نشاطات أسبوع منطقة منغوليا الداخلية التي نظمها جناح الصين في إكسبو 2020 دبي، تحت شعار "تكاتف الأيدي والابتكار التنمية المربحة للجانبين: "إن أسبوع النشاطات الخاصة بالمقاطعات والمناطق والمدن منصة مهمة بجناح الصين لعرض الحضارة الصينية على العالم وتعزيز التبادلات والتعلم المتبادل.. مؤكدا أن منطقة منغوليا الداخلية ذات الحكم الذاتي تعتبر جسرا لانفتاح الصين على الشمال ومحورا مهما يربط طريق الحرير البري وتتمتع بمزايا جغرافية كبيرة وأهمية استراتيجية مهمة ومن المأمول أن تستفيد منطقة منغوليا الداخلية ذاتية الحكم بشكل جيد من منصة إكسبو 2020 دبي وأن تتبادل الخبرات التنموية مع البلدان والمناطق في العالم بما في ذلك دولة الإمارات وتعزز التبادلات والتعاون وتعرض منغوليا الداخلية الجميلة.

وأفاد تشي باتو نائب رئيس منطقة منغوليا الداخلية ذاتية الحكم، بأن "منغوليا الداخلية تتمتع الآن بأساس أكثر صلابة للتنمية وبآفاق تنمية أوسع ومفاهيم تنمية أكثر تقدما وأمل في سرد قصة منغوليا الداخلية من خلال سلسلة من الأنشطة عبر الإنترنت مثل الاقتصاد والتجارة والثقافة والسياحة وغيرها وإقامة المزيد من الشركات الدولية واستكشاف فرص التعاون العالمي والمساهمة بشكل مشترك في بناء مجتمع مع مستقبل مشترك للبشرية".

وأضاف: "نتطلع إلى التعاون مع جميع البلدان والمناطق في العالم لتحقيق المزيد من التبادلات والتعاون الأكثر شمولاً والعميق وتقاسم فرص التنمية ووضع مخطط للتنمية وخلق مستقبل أفضل".

وشهد حفل الافتتاح عرض فيلم عن منغوليا الداخلية تحت عنوان "مشهد جميل من الصين ومنغوليا الداخلية" وعروضاً ثقافية رائعة أخرى من منطقة منغوليا الداخلية ذاتية الحكم الواقعة بشمال الصين. بالإضافة إلى جولة عبر الإنترنت في جناح الصين في إكسبو 2020 دبي وجولات عبر الإنترنت في أجنحة ألمانيا واليابان وغيرها من الأجنحة بالإضافة إلى تفاعل مع جناح الصين عبر الإنترنت وأنشطة أخرى ثرية وهو ما أظهر الحماس والازدهار في منغوليا الداخلية للأصدقاء من جميع أنحاء العالم المشاركين في نشاطات أسبوع منغوليا الداخلية بجناح الصين.

وتم استخدام طريقة البث عبر الإنترنت والحضور الميداني والبث عبر الإنترنت للتفاعل مع جناح الصين في إكسبو 2020 دبي في الوقت الفعلي وكان عشرات الآلاف من الأشخاص متصلين بالإنترنت وشاهدوا الحدث عبر البث مباشر.

وعقد في الثالث من نوفمبر على هامش "نشاطات أسبوع منغوليا الداخلية" مؤتمر الترويج الاقتصادي والتجاري قدم فيه مسؤولون من لجنة التنمية والإصلاح في منطقة منغوليا الداخلية ذاتية الحكم ومدينة أوردوس ومدينة هولونبوير على التوالي عروضا عن ظروف المنطقة ومدنها بالإضافة إلى مشاركة ممثلين من غرف التجارة والصناعة بالإمارات وكذا ترويجا للشركات تميزت بالمحتوى الغني للترويج بالإضافة إلى مقاطع الفيديو الترويجية للمنتجات الرئيسية لشركات منغوليا الداخلية وهو ما يساعد كلا الطرفين في البحث عن فرص التعاون.

وتم في الاجتماع الترويجي إطلاق عمود منغوليا الداخلية الذي تم افتتاحه على منصة لجنة تعزيز التجارة الشبكية لتنظيم حوارات بين أكثر من 50 شركة صينية وإماراتية في أربعة مجالات ذات صلة من خلال محادثات اقتصادية تجارية.
وعلى مدار يوم الرابع من نوفمبر تم استخدام الشاشة الكبيرة لجناح الصين في "إكسبو بارك" لعرض مقاطع فيديو ترويجية لمنغوليا الداخلية ومقاطع فيديو لعروض خاصة وأفلام ترويجية للصناعة في منغوليا الداخلية وهو ما يقدم للجمهور العالمي منغوليا الداخلية الجميلة والغنية في جميع الاتجاهات.

وعززت "نشاط أسبوع منغوليا الداخلية" هذه بفضل إكسبو 2020 دبي الترويج الشامل لمنغوليا الداخلية الواقعة بشمال الصين وعززت من تأثيرها وأوجدت منصة واسعة للتبادلات والتعاون بين الشركات الصينية والإماراتية.
 

 

طباعة Email