00
إكسبو 2020 دبي اليوم

100 ألف ابتسامة احتضنها جناح «أرض الابتسامات»

» زوار جناح تايلاند يوثقون لحظات الفرح | من المصدر

ت + ت - الحجم الطبيعي

يواصل جناح تايلاند مسيرته كأحد أشهر وأجمل الأجنحة في «إكسبو 2020 دبي»، حيث أعلنت اللجنة المنظمة أنه منذ افتتاح الحدث يوم الجمعة، 1 أكتوبر، استقبل الجناح أكثر من 100 ألف زائر، وكانت السعادة بادية على وجه الهولندي لوكا فان إرك عندما علم أنه الزائر سعيد الحظ رقم مئة ألف الذي جال في الجناح يوم السبت 15 أكتوبر، وكان فريق تايلاند سعيداً أيضاً عندما علم أن لوكا ولد في بانكوك، عاصمة تايلاند.

ونظراً للهويّة الفريدة لتايلاند بما في ذلك تقاليدها وفنونها وابتكاراتها ومأكولاتها، وتَوفّيرها لمجموعة برامج يوميّة وأسبوعيّة حافلة بالكثير من الأنشطة لإسعاد العائلات والأصدقاء من جميع الفئات العمريّة، يواصل آلاف العائلات والأصدقاء من جميع أنحاء العالم التدفق إلى جناح تايلاند لتجربة عروضه الثقافية المذهلة.

ويقع جناح تايلاند في منطقة التنقل على قطعة أرض تزيد مساحتها على 3600 متر مربع، ويعتبر أكبر الأجنحة الممثلة للدولة في التاريخ منذ 150 عاماً، حيث سيستمر في إبهار الزوّار لتاريخ 31 مارس 2022.

وتهدف تايلاند بمشاركتها هذه إلى تسليط الضوء على قصّتها المحفّزة، حيث تأخذ هذه المساحة الزائرين في رحلة ممتعة يتعرفون خلالها على «تايلاند الرقميّة» (ديجيتال تايلاند)، فضلاً عن رؤيتها الاقتصاديّة المدفوعة تقنيّاً.

وبالإضافة إلى ربط «أرض الابتسامات» ببقية العالم في معرض إكسبو 2020 دبي، يعمل الجناح على إظهار عجائب الثقافة التايلانديّة الأصيلة. وبما أن كامل مساحة الجناح مملوءة بالألوان والديكورات الرائعة، فقد سحر الجناح - الذي يحمل شعار «معجزة الابتسامات Miracle of Smiles» - بمساره ورحلته الراقية والمفيدة والمعبّرة عن الجوهر الحقيقي لتايلاند أكثر من مئة ألف زائر منذ افتتاحه أمام الجمهور.

وتدمج عروض «Thai Iconic» اليوميّة عادات تايلاند القديمة والحديثة بطريقة مذهلة. ويحتفل «Thai Fighting» بالقوة المذهلة للمواي تاي أو «البوكس تاي». كما يستكشف الإيقاع التايلاندي جمال الفن والموسيقى والرقص، وتدعو فعاليّة «Thai Miracle» المتفرجين لمشاهدة رقصّة ملكيّة رائعة مؤثرة بعنوان «خون»، وهي مُدرجة الآن في قائمة التراث العالمي لليونسكو. كما يساعد سفراء الجناح الذين يتمتعون بمواهب عدّة على ضمان حصول كل زائر على أقصى قدر ممكن من المتعة خلال تمضية وقته في الفضاء السحري للجناح، بينما يساعد كل من راك ومالي أيضاً على نشر الحب والفرح في جميع أنحاء موقع «إكسبو».

 

طباعة Email