00
إكسبو 2020 دبي اليوم

نسخة للقرآن الكريم تقطع 12 ألف كيلومتر لتصل «إكسبو»

صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

«لا أستطيع العيش دون كتب»، تعبير ردده يوماً الرئيس الأمريكي الراحل توماس جيفرسون، نطق به ليبرر ولعه باقتناء الكتب، ذلك التعبير ستتذكره وأنت تعاين نسخة القرآن الكريم المترجمة التي يعرضها الجناح الأمريكي في معرض «إكسبو 2020 دبي»، تلك النسخة التي اشتراها الرئيس جيفرسون في عام 1765، والذي لم يدرك أنها ستغادر ذات يوم الحدود الأمريكية، وستقطع المحيط الأطلسي، لتحط رحالها في دبي، وذلك بعد مرور نحو قرنين من الزمن على اقتنائه لها.

النسخة الثمينة من القرآن الكريم، كانت وصلت دبي قبل أسبوع من افتتاح الحدث العالمي، وقد وضعت في صندوق خشبي صنع خصيصاً لها، وزود بأجهزة استشعار تقيس درجة الحرارة والرطوبة المحيطة بهذه النسخة لضمان وصولها بسلام إلى أرض دبي، حيث تعد هذه هي المرة الأولى التي تسمح فيها مكتبة الكونغرس، لهذه النسخة أن تغادر حدود الولايات المتحدة الأمريكية، ما يكشف عن مدى الأهمية التي توليها الولايات المتحدة الأمريكية للمعرض الدولي.

نسخة القرآن الكريم المترجمة التي قطعت مسافة نحو 12 ألف كيلومتر لتصل إلى دبي، ستسكن جنبات الجناح الأمريكي مدة 3 أشهر، لتعود بعدها إلى أحضان مكتبة الكونغرس الأمريكية.

فيما تكشف هذه النسخة عن مدى ولع الرئيس الثالث للولايات المتحدة الأمريكية بالكتب، والذي كان حريصاً على اقتناء نسخة من القرآن الكريم، وبحسب الوثائق التاريخية، فقد كان جيفرسون الراحل في 1826 قد اشترى نسختين من القرآن، الأولى عندما كان طالباً في كلية القانون، ولكنها سرعان ما تحولت إلى رماد بسبب الحريق الذي أصاب مكتبته، ثم اشترى بعدها نسخة أخرى من القرآن الكريم، لا تزال حية حتى اللحظة.

واللافت إنه على هذه النسخة كان عدد من أعضاء مجلس النواب الأمريكي قد أدوا قسمهم، حيث كان كيث أليسون، أول نائب مسلم أمريكي، يؤدي قسمه على هذه النسخة في 2007، فيما سارت على دربه أيضاً الفلسطينية الأمريكية رشيدة طليب، التي أدت القسم في 2019.

طباعة Email