00
إكسبو 2020 دبي اليوم

6 فائزين بالكنز في سان مارينو بإكسبو 2020

شرع جناح سان مارينو الكائن بمنطقة الفرص في المعرض الدولي إكسبو 2020 دبي بإطلاق مسابقة "البحث عن الكنز" لزوار إكسبو، وسيتم أختيار  فائز شهرياً طوال مدة المعرض الممتدة 6 أشهر، ليفوز برحلة لشخصين إلى سان مارينو، شاملة تذاكر الطيران والفندق لقضاء عطلة نهاية أسبوع مذهلة.

وأوضحت إلارايا المسؤولة الإعلامية للجناح أن المسابقة تقضي بأن يقوم الزائر بمسح كود عبر كاميرا الهاتف الذكي لدى مدخل الجناح، ثم يقوم بتحميل تطبيق "البحث عن الكنز" ومن ثم يقوم بالتجول في أروقة الجناح والاطلاع على محتوياته والتقاط صورا عبر التطبيق المحمل على هاتفه ليبحث عن الكنز المخفي عبر أرجاء الجناح.

وفي نهاية الزيارة يقوم التطبيق بعرض بعض الألعاب الرقمية المسلية والشيقة والتي تطرح بعض التحديات ويطلب من الزائر تجاوزها جميعها للفوز برحلة إلى سان مارينو، مشيرة إلى أن الجناح سيقوم في نهاية كل شهر بالإعلان عن الفائز.

وأوضحت أن مسابقة البحث عن الكنز ستسمح  للزائر بالانغماس في تراث الدولة المحلي الذي يفيض بالجمال والتجارب المختلفة سواء كان مهتما بالثقافة او التاريخ او من محبي التسوق او يبحث عن الاستجمام.

ويستعرض الجناح عدد من كنوز سان مارينو والمعروضة في متحف اللوفر بالعاصمة أبو ظبي مثل الدبوس الأصلي من كنوز دوماغانووهو يعتبر الأهم من بين 22 قطعة منتشرة في 6 دول حالياً موزعة على 3 قارات، وتتخذ القطعة شكل النسر وهي مصنوعة من الذهب الخالص وعقيق الماندين وتعتبر ذات قيمة من الناحيتين المادية والتاريخية، حيث يرمز النسر إلى القوة السياسية والعسكرية . 

وتعتبر سان مارينو إحدى أقدم الجمهوريات في العالم وهي تتطلع إلى مستقبل مشرق عبر مشاركتها في إكسبو 2020 دبي ، وتتميز بكنوز وثروات، ومن أهمها الذهب الذي تستعرضه في جناحها من الطراز القوطي وهو شكل من أشكال صناعة المجوهرات الحرفية في الدولة.

ويقوم صاغة المجوهرات المهرة هناك بإنشاء "كنوز دوماغنانو" الحديثة بصفتهم الورثة الروحيين لهذا التراث، حيث يشتهر صانعو المجوهرات في سان مارينو بجودة إنتاجهم العالية بشكل استثنائي.

وتعد مدينة مونتي تيتانو منطقة تقليدية لهواة الطوابع والعملات المعدنية وتشتهر بمكانتها المميزة حيث فازت بالعديد من الجوائز الدولية، كما تقوم سان مارينو بإصدار العملات المعدنية والأوراق النقدية الخاصة بها منذ عام 1864 .

وتشتهر الدولة أيضا بثرواتها الزراعية ومنتجاتها الغذائية مثل زيت الزيتون والقمح والعسل والحليب والجبن ، وتعتبر هذه المنتجات سفيرا لتقاليد البلاد الغنية وأرضها الخصبة. 

وتلعب حماية البيئة والتنمية المستدامة دورا رئيسا في سان مارينو حيث تحتل المرتبة السادسة عالميا في مجال الطاقة الكهروضوئية، كما أنشأت مشروع تنمية" السياحة المستدامة" بهدف خلق نظام لتنسيق عمليات صناعة السياحة مع المناطق المجاورة، كونها تتمتع بالمناظر الطبيعية الخلابة

طباعة Email