00
إكسبو 2020 دبي اليوم

أريج "اللبان" يضوع من الجناح العماني في إكسبو دبي

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

يعد جناح سلطنة عمان من الأجنحة المميزة في تصميمه المستوحى من إحدى أيقونات الطبيعة وهي شجرة "اللبان"، عاكساً أصالة التراث العماني ومجسداً في أقسامه الخمسة دورة حياة شجرة "اللبان".

ومنذ اللحظة الأولى لدخول الزائر إلى الجناح العماني في "إكسبو 2020 دبي" تلفت انتباهه الروائح الذكية لشجرة "اللبان" بارتباطها التاريخي بالإنسان والإرث العماني.

وقال خالد سالم الزهيمي مدير جناح سلطنة عمان في تصريح لوكالة أنباء الإمارات "وام"، تم استلهام تصميم مبنى الجناح العماني من شجرة اللبان تجسيداً للعنوان الرئيسي لـ "إكسبو دبي 2020"، تواصل العقول وصنع المستقبل" والعناوين الفرعية الاستدامة والتنقل والفرص.

وأوضح أن الجناح الذي يقع مقابل جناح التنقل تبلغ مساحته 2200 متر مربع وتم تصميمه من قبل مهندسات معماريات عمانيات من فئة الشباب، لافتاً إلى أن أن الجناح الذي تديره كفاءات عمانية شابة يحتوي على خمس مناطق تمثل دورة حياة شجرة اللبان وهي الشجرة الأم والنمو والحصاد والتجارة والاستخدام وبعدها يطلع الزائر على مركز الفرص ومركز الاستثمار.

وأشار إلى أن الجناح يحتوي كذلك على متجر يعرض نحو 300 نوع من المنتوجات العمانية المتعلقة بشجرة اللبان التي تحظى بحضور هائل عبر التاريخ، جعل منها جسراً للتواصل بين حضارات العالم القديم منذ آلاف السنين ولأجلها تحركت القوافل التجارية في مسارات مختلفة.

وتطرق العديد من المؤرخين والرحالة والباحثين إلى مكانة الشجرة وأهمية المادة المستخرجة منها والتي تعتبر مقدسة في الحضارات القديمة كالحضارة المصرية والرومانية والصينية حيث كان اللبان يتمتع بالأهمية نظراً لخواصه العطرية واستخداماته العلاجية والدوائية.

وازدهرت تجارة اللبان على مر العصور فنشأت بذلك علاقات تجارية متنوعة مع حضارات وشعوب العالم القديم من خلال طرق القوافل إلى بلاد ما بين النهرين وإلى مصر وبلاد حوض البحر المتوسط ومنها إلى أوروبا وعبر بحر العرب والمحيط الهندي إلى سواحل أفريقيا وشبه القارة الهندية إضافة إلى شرق آسيا.

طباعة Email