00
إكسبو 2020 دبي اليوم

كيريكس.. رحلة موسيقية في أروقة المجر

ت + ت - الحجم الطبيعي

كيف يمكن لك أن تقرأ سيرة شعب عبر الإيقاع الموسيقي، قد يبدو ذلك صعباً، ولكنه يتجلى تماماً في عرض كيريكس، تلك الفرقة التي حطت رحالها في دبي، حاملة في جعبتها حكاية شعب المجر، ترويها على وقع موسيقى «أنثو فانك»، التي تتخذ منها الفرقة منهجاً واضحاً لها، تجمع فيها بين الجاز والفانك وكلاهما نوعان مختلفان عن بعضهما البعض، يقتربان قليلاً في بعض الحركات، ولكنهما يظلان برغم ذلك يمثلان أسلوبين مختلفين.

«كيريكس»، أطلت أول من أمس، على خشبة مسرح اليوبيل في معرض «إكسبو 2020 دبي» لتقدم ملمحاً من التراث المجري، وهم الذين احترفوا عزف الموسيقى الشعبية بطريقتهم الخاصة التي تكشف عن مدى شغفهم بالموسيقى على اختلاف إيقاعاتها وحركاتها.

مقطوعات كثيرة قدمها أعضاء الفرقة استندوا فيها على أوتار الكمان والغيتار، يذكرونك فيها بأساليب الرقص الشعبية هناك، كما رقصة «فيربونك» التي نشأت من خلال مزيج خاص تشكل من الألحان والأغاني الشعبية المورافية والهنغارية والتركية.

كيريكس أطلت بمقطوعات مبهجة، مثيرة للرقص والحنين للماضي، تشعر معها بأنك تتجول في أروقة المجر، وتتابع بساطة الناس وفرحهم، تشعر بأنك تتنفس شيئاً من رائحة غجر أوروبا، وتتابع تفاصيل الرقصات الشعبية، سواء الجماعية منها أم الثنائية، تلك التي تأثرت بألحان أسلوب «التشارداش» الذي يعد حالياً أسلوباً وطنياً سائداً في المجر، حيث تأثر به لاحقاً عازفو الموسيقى المجرية. عندما تتابع أعضاء فرقة كيريكس ستعشق حركاتهم، وتأثرهم بالموسيقى، ستعشق كثيراً مدى انصهارهم بالإيقاع الموسيقي.

طباعة Email