00
إكسبو 2020 دبي اليوم

«نور الصين» يضيء في إكسبو

ت + ت - الحجم الطبيعي

افتتح سموّ الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، الرئيس الأعلى والرئيس التنفيذي لطيران الإمارات والمجموعة، أمس، الجناح الصيني «نور الصين» في «إكسبو 2020 دبي» أمام الجمهور بحضور ني جيان سفير جمهورية الصين الشعبية، وعدد من المسؤولين من الإمارات والصين.

وقال السفير ني جيان إن «إكسبو 2020 دبي» يشكل منصة هامة لاستعراض الإرث الثقافي والحضاري للصين، وما توصلت إليه من ابتكارات تقنية وصناعية، مشيراً إلى أنه سيتم استغلال هذه المشاركة لتسليط الضوء على الفرص الواعدة للتعاون مع مختلف أنحاء العالم مع التركيز على استعراض العلاقات الثنائية مع الإمارات.

وأوضح أن الصين حرصت منذ البداية على المشاركة الفعالة في إكسبو 2020، وذلك بفضل متانة العلاقة التي تربط بين دولة الإمارات وجمهورية الصين الشعبية.

تواصل وتعاون

وأشار جيان إلى أن موضوع جناح الصين يتبع موضوع معرض إكسبو دبي الدولي بشكل وثيق، حيث يدمج الابتكار والفرص، والتواصل والتعاون، والتنمية والاستدامة وعدداً من الشواغل العالمية، كما يسلط الضوء على فرص التنمية وإمكانات التعاون التي جلبتها مبادرة «الحزام والطريق» إلى البلدان على طول الطريق، ويؤيد اقتراح الصين لدفع وتطوير وبناء مجتمع مصير مشترك للبشرية، ويستجيب لموضوع هذا المعرض العالمي «توصيل الأفكار وخلق المستقبل»، بالإضافة إلى الأفكار الأساسية لبناء شراكات في القرن الحادي والعشرين، وتوحيد قوى المجتمع الدولي، وتعزيز التعاون العالمي، وخلق مستقبل أفضل.

وأشار إلى أن الجناح الصيني «نور الصين» هو مزيج بين العناصر الصينية التقليدية والمفاهيم المعمارية الحديثة والتكنولوجيا الحديثة بأسلوب ذكي، ويستخدم المبنى بشكل شامل العناصر المعمارية الصينية التقليدية مثل نوافذ شبكية صينية وكأنها فانوس فاخر من مسافة بعيدة في الليل، ويسلط الجناح الضوء على الإنجازات العلمية والتكنولوجية المبتكرة للصين في مجالات المعلومات والعلوم والتكنولوجيا والنقل، وأن تقنيات العرض جديدة والمحتوى التكنولوجي عال، ويعرض الجناح مركبة الفضاء تشانغ آه -5 وقمر صناعي بيدو وروبوتات الذكاء الاصطناعي، إلى جانب محاكاة قيادة السكك الحديدية عالية السرعة، ومركبات الطاقة الجديدة ومركبات ذكية، بالإضافة إلى «أسلوب السفر الذكي».

أحدث التقنيات

يمتد الجناح الصيني على مساحة تناهز 4636 متراً مربعاً، وتقدر تكلفته بأكثر من (100 مليون دولار)، ويتميز باعتماده على أحدث التقنيات، ويستعرض الجناح مبادرة «حزام واحد طريق واحد» بالإضافة إلى الابتكارات والإنجازات التقنية والعلمية المتنوعة التي تساهم في رسم ملامح الصين الحديثة. وصمم جناح الصين الذي أُطلق عليه اسم «نور الصين» على شكل فانوس صيني تقليدي يرمز إلى «لمّ الشمل» والضوء والأمل.

4 مناطق

ويتألف الجناح من أربع مناطق عرض، هي: «الحلم»، «الأرض»، «الوطن»، و«المستقبل»، ويعرض إنجازات الصين في تكنولوجيا المعلومات، والنقل الحديث، لا سيما نموذج السكك الحديدية عالية السرعة للسكك الحديدية الصينية وآخر ما تم التوصل له في هذا المجال، إضافة إلى أحدث تقنيات الذكاء الاصطناعي، والحياة الذكية، واستكشاف الفضاء الذي تمتلك الصين فيه تاريخاً طويلاً. ويمكن للزوار التعرف على خمسة معالم وخوض تجارب فريدة خلال زيارة الجناح، منها استكشاف نموذج السكك الحديدية عالية السرعة للسكك الحديدية الصينية، ومفهوم السيارة المستقبلي لشركة «سايك»، ومشروع تطوير «أرز مياه البحر»، فضلاً عن المسرح الترفيهي والعرض الضوئي.

طباعة Email