العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    تراث

    جناح مصر.. حروف هيروغليفية وتماثيل فرعونية

    لن تخطئ العين أبداً الجناح المصري الواقع بمنطقة الفرص في «إكسبو 2020 دبي»، فواجهته الخارجية مزينة بالحروف الهيروغليفية، التي تعد أقدم كتابة مكتشفة حتى الآن، تلك اللغة تتألف من 1000 رمز مميز للكلمات والأصوات وغيرها، استخدمها الفراعنة آنذاك للكتابة على جدران مقابرهم ومعابدهم وأسطح التماثيل والألواح الحجرية المنقوشة والألواح الخشبية الملونة. تلك الحروف تعكس فرادة الشخصية المصرية وتاريخ «أم الدنيا» العريق، التي ستستضيف داخل جناحها أكثر من 100 فعالية، تتأرجح بين صالونات ثقافية، وجلسات حوارية، وورش عمل مختلفة التخصصات، بينما لن يغيب عن الجناح الواقع بالقرب من جناح الإمارات، الإرث الموسيقي عن المشهد، فمصر معروفة بمساهمتها الواسعة في إثراء المشهد الموسيقي والفني العربي.

    عن الجناح المصري الذي يتزين بصورة مجسمة لتوت عنخ آمون، لن تغيب التماثيل الفرعونية، حيث ستحضر بين جنبات الجناح من خلال 3 تماثيل أصلية عتيقة، تعكس مدى عمق الحضارة الفرعونية والمصرية، فيما سيعيش زوار الجناح تجربة ثلاثية الأبعاد للسفر عبر آلة الزمن.

    في الجناح ذاته الذي يتشكل مدخله الرئيسي من بوابة ثلاثية الأضلاع تحاكي تصميم الأهرامات، سيقام معرض للنسخ الأثرية المصرية طوال مدة معرض «إكسبو 2020 دبي»، بالإضافة إلى 9 معارض متخصصة في مجالات الآثار والتعليم، من بينها معرض «تراثنا»، حيث تستهدف إدارة الجناح من خلال ذلك استقطاب أكبر قدر ممكن من الجمهور وزوار المعرض الدولي.

    طباعة Email