العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    لغة العالم

    «كميرا».. منحوتة توثق ذاكرة اللؤلؤ والنفط

    تتشابك الرؤى الفنية تحت سقف معرض «إكسبو 2020 دبي»، لتقدم لزوار المعرض حكاية سردية وبصرية لافتة، ترسخ الطابع الإبداعي للمعرض الدولي، الذي بدأ الاستعداد لـ «إبهار العالم»، جامعاً تحت مظلته أعمالاً فنية عدة، تختلف في توجهاتها وأفكارها ومدارسها الفنية، قادرة على تحويل «دستركت 2020» إلى واحة من الفنون.

    «منحوتة فنية على شكل رأس حفار البترول، كبير الحجم، له ألوان عدة تتميز بكونها مشعة»، ذلك هو وصف للعمل الفني «كميرا» الذي أنجرته الفنانة الكويتية منيرة القديري لأجل «إكسبو 2020 دبي»، نجحت من خلاله في تقديم عمل فني يحمل بين ثناياه عديد الدلالات الاجتماعية والاقتصادية والثقافية، ففكرة العمل تبدو مستقبلية، ولكنها في الواقع مستوحاة من تاريخ المنطقة وما طرأ عليه من متغيرات، حيث استوحت منيرة عملها من اللؤلؤ وحفار البترول، بوصفهما محركا الاقتصاد في المنطقة.

    المنحوتة الفنية بدت نتاج أبحاث قامت بها الفنانة الكويتية في الملامح الجمالية المشتركة بين البترول واللؤلؤ من حيث الألوان وصفات المادة وكذلك تأثير هذين العنصرين على الحياة الاجتماعية والاقتصادية في منطقة الخليج العربي، وذلك في محاولة لتقديم تخيل فني للمستقبل من خلال النظر للماضي والحاضر. واسم العمل «كميرا» يشير إلى الأسطورة الإغريقية لكائن مكون من أجزاء عدة من حيوانات مختلفة.

    طباعة Email