شراكة بين «دي بي ورلد» و«ميرسك» لتحسين الكفاءات التشغيلية

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت «دي بي ورلد»، المزوّد للحلول اللوجستية الذكية المتكاملة، والهادفة إلى تمكين التدفق التجاري حول العالم، دخولها في شراكة استراتيجية طويلة الأمد مع «إيه.بي مولر-ميرسك» (ميرسك)، الشركة المزوّدة لخدمات الشحن العالمي، بهدف تحسين الكفاءات التشغيلية، وتعزيز جودة الخدمات للمتعاملين، وتوطيد التعاون في مجال إزالة الكربون في الأعمال اللوجستية.

وستقدم الشراكة بين الطرفين، الدعم لمتعاملي «ميرسك»، من خلال تطبيق أساليب عملية جديدة، لتحسين إنتاجية رصيف الميناء، ما يؤدي إلى تعزيز أعمال السفن في تنفيذ المهام بسرعة وكفاءة في ميناء جبل علي، وتخفيض استهلاكها للوقود.

وسيتم توفير أدوات إضافية لتعزيز شفافية العمليات داخل الميناء، التي ستتيح لمتعاملي «ميرسك» الاستفادة من البيانات التي ترسلها «دي بي ورلد » في الوقت الفعلي، من أجل التخطيط لسلاسل التوريد الخاصة بهم بشكل أفضل، وتقليل انبعاثات الكربون في عملياتهم.

وستقوم شركة «ميرسك» بتمكين متعامليها من نقل بضائعهم عبر جبل علي، باستخدام اثنين من حلولها: خدمة «ميرسك أكسليريت» للشحن السريع لمناولة البضائع ذات الأولوية العالية والمستعجلة، وخدمة «ميرسك فليكس هب» لحلول تخزين البضائع.

حلول متطورة

وقال شهاب الجسمي نائب الرئيس للموانئ والمحطات في «دي بي ورلد – الإمارات»: يتيح لنا هذا التعاون تقديم حلول متطورة لشريك استراتيجي موثوق مثل «ميرسك»، لتحقيق أهدافها في استدامة الأعمال، بما ينسجم مع التزامنا في تقليل انبعاثات ثاني أكسيد الكربون في عملياتنا حول العالم، بنحو 700,000 طن خلال السنوات الخمس المقبلة، عبر تعزيز استعمال المركبات بالطاقة الكهربائية في المحطات، والاستثمار بالطاقة المتجددة، وزيادة استخدام الوقود منخفض الكربون.

وقال مادس سكوف-هانسن رئيس الخدمات اللوجستية البحرية للمتعاملين لدى «ميرسك» لغرب ووسط آسيا: كان ميناء جبل علي شريكاً استراتيجياً لنا لسنوات عديدة، وقد عملنا على توسيع نطاق شراكتنا الناجحة، ونسعي إلى تقليل البصمة الكربونية، من خلال عملياتنا المشتركة.

طباعة Email