نائب الرئيس للشركاء العالميين في «دايناتريس» لـ« البيان »:

الإمارات أولى المنطقة في استضافة منصة محمية للتطبيقات والمراقبة

صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

أكد مايكل آلان نائب الرئيس للشركاء العالميين في شركة «دايناتريس» المتخصصة في المعلومات والبرمجيات أن دولة الإمارات أول دولة في الشرق الأوسط تستضيف منصة محمية للتطبيقات والمراقبة وتقديم البرمجيات كخدمة.

وأوضح - في تصريحات لـ«البيان» على هامش مؤتمر IDC الذي عقد في أبوظبي - أن شركة البرمجيات «دايناتريس» المسجّلة في بورصة نيويورك توفر منصة عبر «مايكروسوفت أزور» بدولة الإمارات، ما يجعلها أول منصة محمية للتطبيقات والمراقبة تستضيفها المنطقة.

وقال: لدينا أيضاً نسخة تُدعى «Dynatrace Managed» أو «المُدارة»، ويمكن تشغيلها محلياً في البيئات السحابية المحلية التي يختارها العملاء بدول الشرق الأوسط. وأضاف أن الشركة تنوي التوسع في الدول الأخرى بمرور الوقت، مشيراً إلى أن «دايناتريس» أول من دخل إلى المنطقة في مجال المتابعة السحابية، موضحاً أن السعودية وقطر تشكّلان سوقاً كبيراً للشركة.

وقال: نغطي منطقة الشرق الأوسط بأكملها من داخل دولة الإمارات، ونقوم بعمل ممتاز في الدول الأخرى، حيث لدينا الكثير من العملاء في قطر والسعودية وسلطنة عُمان والبحرين، مشيراً إلى أن المنصات السحابية الكبيرة متعددة الموردين واعدة في جميع دول الشرق الأوسط.

المتابعة السحابية

وأكد مايكل آلان أن «دايناتريس» شركة رائدة عالمياً في تقديم قدرات المتابعة السحابية المؤتمتة المدعومة بالذكاء الاصطناعي، وأمن التطبيقات، في منصة واحدة. وأوضح أن نحو 3500 من أكبر الجهات الحكومية والشركات التجارية في العالم تتعامل مع «دايناتريس» وفق نموذج تقديم البرمجيات.

وعادة ما تتمّ إضافة بيانات عملائنا في مواقع متفرقة حول العالم، مشيراً إلى أن الجديد هو الإتاحة الفورية لمنصة Dynatrace SaaS كتشغيل واستضافة في دولة الإمارات، بالشراكة مع مايكروسوفت، وعبر خدمتها السحابية الشهيرة «أزور كلاود».

وتابع أن الشركة افتتحت المقر الإقليمي لمنطقة الشرق الأوسط في دولة الإمارات، وتم تأسيس فريق بدأ يتلقى قدراً هائلاً من الطلب من عملائنا الحاليين والمحتملين، والمتمثل بجلب المنصة إلى الإمارات لتبنيها والاستفادة منها بسهولة وعلى الفور. وأشار إلى ضرورة طمأنة العملاء بأن بياناتهم موجودة ومحفوظة داخل الدولة، حيث سيتمكنون من شراء حلول الشركة من خلال سوق «أزور»، ما يعني حصولهم على كل ما يحتاجونه بسهولة.

وأضاف أن المنصة متاحة مع إمكانية التوظيف السريع والسداد السهل، ما يمكن العملاء من الاستفادة من الخدمات التي تتيحها مايكروسوفت في المنطقة، إذ تديرها من خلال مراكز البيانات التابعة لها في دولة الإمارات وعلى نطاق واسع.

كان مؤتمر IDC قد ناقش العديد من الموضوعات منها مستقبل الحكومة في عصر التحول الرقمي، واستعرضت جلسات المؤتمر قضايا أساسية حول استخدام روبوتات المحادثة وذكاء البيانات واستكشاف استراتيجيات لتسريع الابتكار الرقمي مع حماية الخصوصية وتعزيز السيادة الرقمية.

طباعة Email