اقتصادية رأس الخيمة توعي موظفيها بكيفية كشف أساليب الغش التجاري

ت + ت - الحجم الطبيعي

نظمت دائرة التنمية الاقتصادية برأس الخيمة بالتعاون مع شركة سابا وشركائها تي.إم.بي، برنامجاً تدريبياً بعنوان «التفريق بين المنتجات الأصلية والمقلدة»، واستهدفت الورشة موظفي إدارة الرقابة والحماية التجارية، بهدف صقل مهاراتهم في مجال الكشف عن المنتجات المقلدة والتمييز بين الأصلي والمقلد منها، وذلك للحد من ظاهرة تقليد البضائع التي تؤثر سلباً على المستهلكين والعلامات التجارية.

وأوضح فيصل عليون مدير إدارة الرقابة والحماية التجارية، تضمنت ورشة العمل عرض عدد من البضائع لشركات عالمية، وتوضيح الفروقات الدقيقة التي تميز الأصلي من المقلد منها بعد الإمعان والتركيز بين منتجين، مثل الأرقام خلف المنتج وسنة التصنيع، وبعض العلامات والخطوط والاختلاف في درجات اللون والتي تشكل جميعها فروقات دقيقة تضلل عامة الأفراد وتوهمهم بأن المنتج أصلي 100% ويتبع لشركة عالمية معروفة، كما تضمنت الورشة لقاء مع أصحاب العلامات التجارية من بولندا للحديث على طرق حماية علاماتهم التجارية وكيفية الحفاظ عليها قانونياً.

وأشار إلى أن الدائرة تولي اهتماماً كبيراً بالتوعية والتثقيف بطرق وأساليب مكافحة الغش التجاري بكل أنواعه بالتعاون مع شركائها في القطاع الخاص من أصحاب العلامات التجارية، حيث تحرص الدائرة على تعزيز العمل المشترك معهم لحماية علاماتهم التجارية، والتصدي لكل من يتعدى عليها بكفاءة وفعالية عالية، وقد بلغ عدد الدورات التدريبية التي نظمتها الإدارة خلال العام الجاري في الإطار ذاته خمس ورش عمل، حضرها 68 موظفاً.

طباعة Email