«الاتحاد للطيران» توسع نطاق الشراكة بالرمز مع «غارودا إندونيسيا»

ت + ت - الحجم الطبيعي

تعاونت «الاتحاد للطيران» و«غارودا إندونيسيا»، الناقل الوطني لجمهورية إندونيسيا، لتعزيز الشراكة بين أبوظبي وجاكرتا وما بعدهما. وسيتم التوسع في نطاق اتفاقية الشراكة بالرمز، التي وقعت بداية في عام 2012، بين الشركتين، لتصل إلى ما يقرب من ضعف عدد الوجهات المشتركة التي توفّرها الاتحاد وغارودا، ما بعد أبوظبي وجاكرتا، وتشمل 42 وجهة على امتداد الأرخبيل الإندونيسي، وجنوب شرق آسيا والشرق الأوسط والولايات المتحدة وأوروبا.

كما سيوفر الشريكان فرصة تبادل الأميال، وجمعها واستبدالها لأعضاء برنامجي ضيف الاتحاد وغارودا مايلز، على امتداد شبكتي وجهات الشركتين، وستتيح للأعضاء، الاستفادة من الأنشطة التسويقية المشتركة. وتعتزم الناقلتان، بحث سبل التعاون في ضوء الفرص المتاحة في السوق، ومتطلبات العمل، بما في ذلك خدمات الشحن والصيانة والإصلاح والعمرة، وتدريب الطيارين وطواقم الضيافة الجوية.

ووقع الطرفان مذكرة تفاهم، غطت مجالات البحث المذكورة على هامش قمة مجموعة العشرين، التي تُقام في بالي، بحضور معالي الدكتور ثاني بن أحمد الزيودي وزير دولة للتجارة الخارجية، ومعالي أحمد علي الصايغ وزير دولة، وعبد الله سالم الظاهري سفير دولة الإمارات لدى إندونيسيا.

وقال أنطونوالدو نيفيس، الرئيس التنفيذي لمجموعة «الاتحاد للطيران»: سيكون هذا التعاون، بمثابة منصة لما نراه سيشكل شراكة عميقة ومستمرة بين الناقلتين الجويتين. إننا نتطلع لإيجاد أساليب متكاملة وعملية، يمكن للشركتين من خلالها توسيع التعاون، وتعزيز الفوائد وتجارب العملاء لصالح مسافرينا الدائمين، بالإضافة إلى توسعة نطاق شبكة الوجهات المشتركة لما بعد محطاتنا التشغيلية.

وأضاف: كل هذا يعكس سعي الاتحاد لمواصلة المضي قدماً في الاستدامة التجارية، وهو جزء من استراتيجية شراكتنا الأوسع، والتي تتيح لضيوف الاتحاد، الوصول إلى ما يقرب من 400 وجهة حول العالم، إضافة لوجهات شبكتها العالمية.

طباعة Email