«دو» تعرض تقنيات وحلولاً تسهم في رسم معالم المستقبل

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

قال فهد الحساوي، الرئيس التنفيذي لشركة الإمارات للاتصالات المتكاملة (دو) إن الشركة ستقوم خلال «جيتكس جلوبال 2022» بعرض مجموعة من المنصات المستندة إلى أحدث التقنيات والحلول التي ستسهم في رسم معالم المستقبل، وذلك بما يتماشى مع دور الشركة كعامل تمكين رئيس للثورة الرقمية وداعم مستمر لأهداف وأجندة التحول الرقمي للجهات الحكومية في دولة الإمارات.

وأوضح الحساوي في تصريحات خاصة لـ«البيان» إن الشركة ستعرض في جناحها مجموعة من العروض التفاعلية والتوضيحية لمنح الزوار رؤى استشرافية حول أبرز تقنيات المستقبل، مع التركيز بشكل مفصل على الفرص التي توفرها تقنيات التوائم الرقمية والذكاء الاصطناعي وإنترنت الأشياء وخوارزميات تعلم الآلة في عالم «الميتافيرس» والجيل الثالث لشبكة الويب 3.0 والروبوتات.

وأكد أن زوار جناح دو في معرض جيتكس 2022 سيحظون بفرصة الاطلاع على الدور الذي تلعبه التكنولوجيا باعتبارها ركيزة أساسية للابتكار، والتعرف إلى أحدث حالات الاستخدام الناشئة في مشهد التحول الرقمي لمجموعة متنوعة من القطاعات مثل القطاع الحكومي وقطاعات الخدمات المالية والتعليم والرعاية الصحية وتجارة التجزئة.

وأضاف إن دو تشارك في المعرض تحت شعار «تمكين الجهات الحكومية، نصنع معكم الواقع الإماراتي»، وذلك لتسليط الضوء على أحدث الابتكارات الثورية وتقنيات المستقبل التي تتمتع بالقدرة على خلق المزيد من فرص وإمكانيات النمو والمساعدة في تسريع تطوير مدن قادرة على مواكبة متطلبات المستقبل في العالم الرقمي الجديد، هذا بالإضافة إلى استعراض أحدث الحلول والخدمات والمنصات الرقمية التي طورتها الشركة للارتقاء بجودة حياة سكان الإمارات ودعم الجهات الحكومية ومجتمعات الأعمال في الدولة.

تأثير إيجابي

وحول رأيه بالتأثير الإيجابي أسبوع جيتكس 2022 على مشهد الأعمال في الإمارات بشكل عام، ودبي بشكل خاص، قال الحساوي: «يشكل أسبوع جيتكس للتقنية 2022 منصة مثالية تتيح لنا فرصة استعراض أحدث ابتكاراتنا وحلولنا وتسليط الضوء على ريادتنا في مجال اعتماد وتبني أحدث التقنيات المتطورة مثل الجيل الخامس وإنترنت الأشياء والذكاء الاصطناعي وبلوك تشين وتسخيرها لخدمة سكان دولة الإمارات والجهات الحكومية ومجتمعات الأعمال. ولطالما استحوذ أسبوع جيتكس للتقنية على اهتمام الشركات المتخصصة بقطاع التكنولوجيا على المستويات المحلية والإقليمية والعالمية أيضاً، نظراً لما يتمتع به الحدث من سمعة مرموقة كأحد أهم المعارض التقنية في المنطقة والعالم.

مشاركات ناجحة

ولفت إلى أن دو تتمتع بسجل حافل من المشاركات الناجحة في المعرض خلال الأعوام السابقة بما يتماشى مع حرصها المستمر على الاطلاع على أحدث التطورات في عالم التكنولوجيا واستعراض محفظتنا من الخدمات والتقنيات الجديدة بما يساهم في دعم الأولويات والأهداف الوطنية.

دور استراتيجي

وحول خطط «دو» على المديين القصير والمتوسط في الإمارات، قال الحساوي: تمكنت دو على مدار السنوات الماضية من ترسيخ مكانتها كمزود رقمي رائد لخدمات وتقنيات الاتصال في الإمارات من خلال تأديتها دوراً استراتيجياً في إحداث تحولات إيجابية ملموسة في المشهد التكنولوجي والرقمي للدولة. وتواصل دو التزامها بدعم رؤى حكومة دولة الإمارات وخططها الاستراتيجية لتسخير التقنيات الحديثة وتوظيفها للارتقاء بجودة حياة سكان الدولة ودعم مجتمعات الأعمال.

وينصب تركيزنا خلال السنوات المقبلة على توجيه نفقاتنا الرأسمالية نحو الاستثمار في التقنيات الناشئة التي تنسجم مع متطلبات المستقبل. وسنولي في الوقت نفسه اهتماماً متزايداً باحتياجات ومتطلبات أعمالنا، جنباً إلى جنب مع بناء شبكة حديثة تستوعب وتلبي متطلبات عملائنا. وما أعنيه هنا هو التركيز أكبر على تعزيز ذكاء شبكاتنا وقدرتها على إحداث تحولات إيجابية ملموسة في أنماط حياة عملائنا الأفراد ونماذج أعمال الشركات من خلال منحهم تجارب استخدام أفضل لشبكتنا.

تغيرات ملحوظة

وحول دور تغير سلوكيات المشتركين بعد «كورونا» في خطط الشركة، قال الحساوي: «نشهد اليوم تغيرات ملحوظة في سلوكيات المشتركين والعملاء، وقمنا في دو بتغيير استراتيجية عملنا للتكيف مع الواقع الجديد سواءً من ناحية إدارة عمليات الشبكة وتوسيع نطاق تغطيتها أم الاستثمار في تطويرها وتعزيز أدائها لدعم الشركات عبر قطاعات الأعمال وكذلك الأفراد الذين يحتاجون إلى خدمات اتصال موثوقة وعالية الكفاءة أكثر من أي وقت مضى.

طباعة Email