أصول المصارف الإسلامية تتجاوز 600 مليار بنهاية النصف الأول

ت + ت - الحجم الطبيعي

تجاوزت أصول المصارف الإسلامية العاملة في دولة الإمارات حاجز 600 مليار درهم بنهاية النصف الأول من العام الجاري، وفق أحدث إحصاءات المصرف المركزي.

وأظهرت إحصاءات مصرف الإمارات المركزي، أن أصول المصارف الإسلامية وصلت إلى 608.8 مليارات درهم في نهاية يونيو الماضي بزيادة بنسبة 3.13% أو ما يعادل 18.5 مليار درهم خلال الأشهر الستة الأولى من العام الجاري مقابل نحو 590.3 مليار درهم في نهاية ديسمبر 2021.

وأوضحت الإحصاءات أن أصول المصارف الإسلامية زادت على أساس شهري بنسبة 1.74% توازي 10.4 مليارات درهم مقابل 598.4 مليار درهم في مايو الماضي، وارتفعت على أساس سنوي بنسبة 1.21% أو ما يعادل 7.3 مليارات درهم مقابل 601.5 مليار درهم في يونيو 2021.

وبلغ إجمالي استثمارات البنوك الإسلامية 95.4 مليار درهم في نهاية يونيو، موزعة بواقع 63.2 مليار درهم في سندات محفوظة حتى تاريخ الاستحقاق، و19.3 مليار درهم في الأوراق المالية التي تمثل ديوناً على الغير سندات الدين و2.6 مليار درهم في الأسهم، و10.3 مليارات درهم استثمارات أخرى.

وعلى صعيد البنوك التقليدية العاملة في الدولة، وصل إجمالي أصولها إلى 2.84 تريليون درهم في نهاية يونيو بزيادة على أساس سنوي بنسبة 8.9% مقارنة بنحو 2.607 تريليون درهم في نهاية يونيو 2021، وبارتفاع بنحو 4% خلال الستة أشهر الأولى من العام الجاري مقارنة بنحو 2.73 تريليون درهم في نهاية ديسمبر الماضي. ووفق الإحصاءات تستحوذ البنوك التقليدية على نحو 82.3% من أصول الجهاز المصرفي في الدولة، مقابل حصة المصارف الإسلامية البالغة 17.7%.

طباعة Email