«إكسبلورتك» تلتزم بمسار التحول الرقمي في قطاع الضيافة والسفر بالمنطقة

ت + ت - الحجم الطبيعي

منذ أن تم إطلاق منصة إكسبلورتك في شهر فبراير 2022، شهدت المنصة نمواً هائلاً بسبب إقبال العديد من المتبنين الأوائل والاستثمارات الكبيرة التي حصلت عليها، إضافة الى إطلاقها الناجح. 

لذا وفي أعقاب هذا النجاح المبكر، شرعت الشركة في حملة لتوسيع نطاق عملياتها من خلال توظيف أعضاء أساسيين جدد في الفريق لدعم وتحسين عروض المنصة والوصول إلى خدمة أفضل لقطاع الضيافة والسفر في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وتأمين مكانتها كسوق رائد للتحول الرقمي في هذه الصناعة.

 وبهذا الصدد قال أنطوان مدوّر، المستثمر والشريك المؤسس للمنصة: «فيما يتعلق بفريق المنصة، فقد قُمنا بجلب مجموعة من الأعضاء الموهوبين الذين يتمتعون بخبرات مختلفة في مجالات تخصصهم والذين يشاركوننا في التزامنا بقيادة التحول الرقمي في أنحاء قطاع الضيافة والسفر في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، علاوة على ذلك تكثف إكسبلورتك جهودها من أجل تعزيز وظائف النظام الأساسي للمنصة وتوسيع عروض الخدمات.

 كما أضاف رالف ميليس المؤسس والشريك الإداري في إكسبلورتك: «أعتقد حقاً أن نجاحنا الحالي يدل على ثقة القطاع في إمكانات النجاح المستقبلي لمشروعنا. ولهذا السبب، فإننا نعمل على تسريع جهودنا وتحسين عروضنا من أجل تحقيق تواجد أوسع وتقديم خدمة أفضل لقطاع الضيافة والسفر». 

كما أن المنصة ستشهد بعض التحسينات البارزة إضافة الى طرح العديد من الحلول التقنية والمنتجات المبتكرة وتحسين تجربة المستخدم ووظائفه. كذلك أنشأت الشركة فريقاً مخصصاً لدعم المحتوى والبائعين لتوسيع وتعزيز محتوى المنصة وتغطية المزيد من مجالات القطاع. 

تقوم إكسبلورتك أيضاً بمراجعة باقات اشتراك البائعين المتاحة عبر المنصة لتشمل حلولاً تقنية أكثر تقدماً وتوفر للمستخدمين تجربة أكثر شمولاً وجديرة بالاهتمام. 

 يمكن لجميع المتخصصين في مجال الضيافة والسفر التسجيل مجاناً على المنصة لجني الفوائد العديدة لهذه السوق الرائدة عبر الإنترنت، والتفاعل مع شريحة واسعة من المتخصصين والمخططين الاستراتيجيين، وتطوير أعمالهم في مجال الضيافة والسفر من خلال الابتكارات والحلول التكنولوجية الجديدة.

طباعة Email