الأولى في 19 مؤشراً وضمن المراكز العشرة في 102 لعام 2022

الإمارات تتصدّر إقليمياً في التنافسية العالمية

ت + ت - الحجم الطبيعي

تصدّرت الإمارات دول الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في تقرير الكتاب السنوي للتنافسية العالمية 2022، الصادر عن مركز التنافسية العالمي التابع للمعهد الدولي للتنمية الإدارية بمدينة لوزان، للعام السادس على التوالي، وحافظت على المركز الأول إقليمياً في الترتيب العام، والمركز 12 عالمياً، متقدمة على دول مثل: لوكسمبورغ، كندا، ألمانيا، الصين، النمسا، أستراليا، بلجيكا، المملكة المتحدة، فرنسا، اليابان، لتظل بذلك دولة الإمارات هي الدولة التي تتصدر دول المنطقة لست سنوات متتالية.

وتبوأت الإمارات الصدارة عالمياً في 19 مؤشراً، فيما حلّت ضمن المراكز الخمسة الأولى عالمياً في 65 مؤشراً، وضمن المراكز العشرة الأولى عالمياً في 102 مؤشر من إجمالي 334 مؤشراً ضمن التقرير.

وسجلت الدولة أداءً مميزاً في محاور التقرير الرئيسية حيث حققت المركز 3 عالمياً في محور الكفاءة الحكومية، والمركز السادس عالمياً في محور الأداء الاقتصادي.

في المحور الرئيسي «الكفاءة الحكومية» والذي حلّت الإمارات في المرتبة الثالثة عالمياً، جاءت الدولة فيه ضمن المراكز العشرة الأولى عالمياً في 4 من المحاور الفرعية التي ينضوي عليها هذا المحور وهي: «السياسة الضريبية» (الرابع عالمياً) و«التمويل العام» (الخامس عالمياً) والتشريعات التجارية (التاسع عالمياً)، بالإضافة إلى محور الإطار المجتمعي والذي حققت فيه الدولة المركز التاسع عالمياً.

وحققت الدولة المركز الأول عالمياً في 19 مؤشراً، شملها التقرير تتضمن نسبة نمو السكان واستيراد السلع والخدمات التجارية وحصة الدخل التي يحتفظ بها من قبل أدنى 40 % وفي حصة الدخل التي يحتفظ بها من قبل أدنى 40 % وفي عدد مستخدمي الإنترنت، كما تصدرت عالمياً في البنية التحتية للطاقة وإدارة المدن وساعات العمل وقلة التهرب من دفع الضرائب وقلة ضريبة الدخل الشخصية المحصلة وفي قدرة سياسة الحكومة على التكيف ومرونة قوانين الإقامة وتكاليف التعويض للعامل المنهي خدماته وقلة عدد كبار السن من السكان والإناث في البرلمان، فضلاً عن قلة النزاعات العمالية وقلة نسبة الإعالة وانتقال طلبة التعليم العالي إلى داخل الدولة.

كما تصدرت الإمارات عالمياً العالمية في المحور الفرعي (البنية التحتية الأساسية) وحققت المركز الأول عالمياً.

وجاءت الدولة ضمن المراكز الخمسة الأولى عالمياً في 65 مؤشراً وفي المراكز العشرة الأوائل في 102 مؤشر.

طباعة Email