أكاديمية في الشارقة تعرض حلولاً رقمية في معرض «بوسيدونيا 2022»

ت + ت - الحجم الطبيعي

شاركت الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري فرع الشارقة بنجاح في معرض «بوسيدونيا 2022»، والذي يعقد في الفترة من 6 إلى 10 يونيو 2022 في مبني متروبوليتان / إكسبو في العاصمة اليونانية أثينا. ويوفر المعرض الذي يمتد تاريخه لعدة عقود، منصة تجمع أصحاب السفن، وتسلط الضوء على أحدث المنتجات والخدمات في القطاع البحري.

من خلال مشاركتها بالمعرض، تستعرض الأكاديمية برامجها الشاملة والمتكاملة ومرافق التدريب المتطورة، وأنظمة التعليم الذكية التي تعتمدها، إضافة إلى التعريف بأساليب التدريب المتقدمة التي تسهم في تحقيق رسالتها المتمثلة في إلهام جيل الشباب ليكون جزءاً من القطاع البحري.

وقال الأستاذ الدكتور إسماعيل عبد الغفار إسماعيل فرج، رئيس الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري: يعد القطاع البحري جزءاً لا يتجزأ من الاقتصاد العالمي، ومن أهم أهدافنا ضمان نقل أحدث المعارف وأفضل الخبرات في الصناعة إلى المهنيين في المنطقة، فنحن نؤمن إيماناً راسخاً بأهمية تحفيز نمو القطاع البحري من خلال توفير التعليم والتدريب المهني للشباب الطموحين الذين سيتولون قيادة هذا القطاع والارتقاء به بأفكارهم ومجهوداتهم الرائدة. ومن خلال مشاركتنا في المعرض نتطلع إلى البناء على هذا الهدف، حيث نسعى إلى الترويج لبرامجنا المتخصصة والوصول إلى الطلاب الذين يبحثون عن منهج تنافسي في الدراسات البحرية.

وقال الدكتور الربان أحمد يوسف، نائب عميد كلية النقل البحري والتكنولوجيا في الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري فرع الشارقة: مع النمو المستمر الذي يشهده القطاع البحري، هناك حاجة دائمة إلى الكفاءات الماهرة. ونعمل من خلال الأكاديمية على رفد الأسواق المحلية والإقليمية بمهنيين أكفاء مدربين تدريباً جيداً. ومن خلال جهودنا والتقنيات المتطورة وأجهزة المحاكاة المتقدمة التي تمتلكها الأكاديمية، نسهم في التدريب والبحث والتطوير في هذا المجال. بالإضافة إلى ذلك، تتعاون الأكاديمية مع إدارات التدريب في شركات الشحن البحري لتصميم برامج تدريبية متخصصة في مختلف المجالات الفنية والإدارية. ومن خلال مشاركتنا في معرض «بوسيدونيا» الذي يترقبه المجتمع البحري بأكمله على مدار السنوات الأربع الماضية، نأمل في الاستفادة من مشاركتنا إلى جانب المؤسسات البحرية العالمية. كما منح المعرض اثنين من طلابنا في تخصص تكنولوجيا النقل البحري فرصة ذهبية للحضور والتفاعل مع أكبر الشركات، وأهم الشخصيات في القطاع البحري في تجربة غير مسبوقة.

طباعة Email