سوق دبي يتصدر ارتفاعات القيمة السوقية للبورصات العربية بنهاية أبريل

ت + ت - الحجم الطبيعي

سجلت القيمة السوقية للأسواق المالية العربية المدرجة في قاعدة بيانات المؤشر المركب لصندوق النقد العربي، ارتفاعاً بحوالي 4.61 % نهاية شهر أبريل، مقارنةً بنهاية مارس لتصل إلى 4.62 تريليونات دولار.

وشهدت القيمة السوقية ارتفاعاً في 9 بورصات عربية ضمن المؤشر المركب لصندوق النقد العربي، في المقابل شهدت 4 بورصات عربية تراجعاً في مؤشر القيمة السوقية، بحسب النشرة الشهرية لأسواق المال العربية التي أصدرها الصندوق أمس.

وتصدر سوق دبي المالي البورصات العربية على مستوى حركة الارتفاعات المُحققة في القيمة السوقية، مع تسجيل مؤشرها ارتفاعاً بنسبة بلغت 35.16 % بما يعكس ارتفاع القيمة السوقية بعد إدراج شركة هيئة كهرباء ومياه دبي في السوق.

كذلك شهدت بورصة عمّان ارتفاعاً بنسبة بلغت 8.06 %. كما سجلت بورصات كل من بيروت والسعودية وأبوظبي والدار البيضاء والكويت ودمشق ارتفاعاً في مؤشراتها بنسب تراوحت بين 2.33 و4.90 %، فيما سجلت بورصة مسقط تحسناً بنسبة بلغت أقل من 1%.

وأشارت النشرة إلى أن مؤشر صندوق النقد العربي المركب لأسواق المال العربية قد أنهى تعاملات شهر أبريل من عام 2022 مرتفعاً بنحو 0.25 % ليصل إلى نحو 509.32 نقاط مقارنةً بمستواه المسجل في نهاية شهر مارس من عام 2022.

من جانب آخر، شهد شهر أبريل من عام 2022 مواصلة عدد من البورصات العربية جهودها في توسعة قاعدة الأسواق الرئيسة من خلال عمليات الإدراج الجديدة، كان من أهمها الإدراج الذي شهدته سوق دبي المالي لشركة هيئة كهرباء ومياه دبي بقيمة سوقية تبلغ 124 مليار درهم، الأمر الذي عزز نشاط السوق خلال الشهر الماضي.

وتصدرت بورصة عمّان حركة الصعود المسجلة على مستوى البورصات العربية، مع ارتفاع مؤشرها بنسبة بلغت 8.08 %، إثر ارتفاع أداء مؤشري قطاعي الخدمات والصناعة. كذلك سجلت بورصتا كل من السعودية ودبي ارتفاعاً بنسب بلغت 4.92 و5.47 % على الترتيب. كما شهدت بورصات كل من دمشق والكويت والدار البيضاء وتونس وأبوظبي ارتفاعاً بنسب تراوحت بين 1.33 و2.77%، فيما شهدت بورصة قطر تحسناً في مؤشر أدائها بنسبة بلغت أقل من 1%.

في المقابل، سجلت خمس بورصات عربية ارتفاعاً في حجم تداولاتها بنهاية شهر أبريل من عام 2022. تقدمت بورصة بيروت حركة الارتفاعات المسجلة على مستوى حجم التداول في البورصات العربية بارتفاع بلغت نسبته 37.60 %، بسبب تحسن نشاط التداول على أسهم قطاع البنوك بشكل رئيس. كذلك سجلت بورصتا كل من دبي وأبوظبي ارتفاعاً بنسب بلغت 28.98 و29.85 % على الترتيب.

طباعة Email