الإمارات تطور التعاون مع كوستاريكا في قطاع السياحة

ت + ت - الحجم الطبيعي

وقّعت وزارة الاقتصاد مذكرة تفاهم مع معهد السياحة في جمهورية كوستاريكا، بهدف تطوير آليات التعاون المشترك في قطاع السياحة، وتعزيز العمل الثنائي لزيادة حركة السياحة بين الدولتين. وقّع المذكرة من جانب دولة الإمارات، معالي الدكتور ثاني بن أحمد الزيودي وزير دولة للتجارة الخارجية، فيما وقعها من جانب كوستاريكا، معالي رودولفو سولانو وزير الخارجية والعبادة.

وقال معالي الدكتور ثاني بن أحمد الزيودي، إن دولة الإمارات حريصة على تعزيز شراكتها مع الأسواق الواعدة في أمريكا اللاتينية على كافة المستويات.

وأشار معالي الزيودي، إلى أن الاتفاقية ستسهم في تعزيز موقع دولة الإمارات، كوجهة جاذبة للسياح من كوستاريكا، ومنطقة أمريكا الوسطى، وتدعم أهداف الاستراتيجية الوطنية للتنمية السياحية في ضوء مبادئ الخمسين، ومستهدفات الدولة المستقبلية، المتمثلة بتعزيز مساهمة قطاع السياحة في الناتج المحلي الإجمالي إلى 15 %، واستقطاب أكثر من 40 مليون سائح إلى الدولة، بحلول عام 2030.

من جهته، قال معالي رودولفو سولانو: «إن كوستاريكا مهتمة بتعزيز علاقات التعاون المشترك مع دولة الإمارات وتتطلع إلى الاستفادة من الموقع الجغرافي المميز لدولة الإمارات، ومكانتها الاستراتيجية الحيوية، في الوصول إلى أسواق سياحية جديدة في المنطقة، كذلك الترويج للمقاصد والوجهات السياحية في البلاد».

طباعة Email