"الصير مارين" تبدأ بناء أول سفنها من ناقلات غاز البترول المسال العملاقة

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت شركة الصير للمعدات والتوريدات البحرية "الصير مارين" التابعة للشركة العالمية القابضة عن بدء الأعمال الإنشائية لأول سفنها من ناقلات غاز البترول المسال العملاقة "لاكي غاز".

وكانت الصير مارين قد أبرمت العام الماضي شراكة مع "بي جي إن إنترناشيونال" الشركة العالمية المتخصصة في مجال الطاقة والتجارة والتخزين والنقل لإنشاء مشروع مشترك تحت اسم "ايه بي جي سي دي ام سي سي" واتفقت الشركتان على تكليف الشركة الكورية الجنوبية "هيونداي للصناعات الثقيلة" ببناء سفينتين جديدتين من ناقلات غاز البترول المُسال العملاقة.

وتأتي هذه الخطوة استعداداً للزيادة المتوقعة في الطلب على ناقلات غاز البترول المسال العملاقة في ظل نمو صادرات الغاز المسال بين عدة مناطق حول العالم، بما في ذلك الشرق الأوسط وآسيا وغرب أفريقيا وأوروبا والولايات المتحدة.

وتمثل "لاكي غاز " أول سفن الصير مارين من ناقلات غاز البترول المسال العملاقة، ومن المتوقع تسليمها بحلول مارس من عام 2023. ومن المزمع أن تبدأ الأعمال الإنشائية للسفينة الثانية "نورث غاز" في مايو من عام 2022، وتسليمها بحلول يونيو من عام 2023.

وتبلغ سعة كل سفينة منهما 86 ألف متر مكعب، وستُجهّز الناقلتان الجديدتان بمحركات دفع وتوجيه تعمل بوقود غاز البترول المُسال، مما سيعزز التزامهما بحماية البيئة وخفض بصمتهما من الانبعاثات الكربونية.

وقال جاي نيفينز، الرئيس التنفيذي لشركة الصير مارين: "يمثل بدء العمل في إنشاء أول ناقلات غاز البترول المُسال العملاقة خطوة مهمة بالنسبة لشركة للصير مارين وشركائنا ’بي جي إن إنترناشيونال‘، إذ أنها تأتي تأكيداً على التزامنا بمبادرات خفض الانبعاثات الكربونية العالمية ضمن مساعينا الحثيثة لأن نصبح شركة شحن متطورة ورائدة على مستوى العالم. وفي ظل تسارع وتيرة الطلب على منتجات النفط والغاز، والتنافسية الموجودة ضمن هذا السوق، استكشفنا فرصاً أوسع للنمو الإستراتيجي ضمن قطاع الشحن التجاري".

وتستهدف الصير مارين زيادة أسطولها إلى 20 سفينة، وتدرس بشكل مستمر إمكانيات التوسع في ناقلات منتجات وناقلات غاز وناقلات البضائع السائبة، مع خطط قريبة المدى لتعزيز أسطولها بالحصول على 10 - 15 سفينة خلال عام 2022.

في وقت سابق من العام الحالي، أطلقت شركة الصير مارين وحدة أعمال تصنيع المواد المضافة، والتي تستخدم أحدث تقنيات التصنيع المضافة للتصنيع الداخلي للشركة للسفن والمركبات ذات التحكم عن بعد، وستعمل وحدة الأعمال أيضاً على تطوير منتجات وأجزاء التصنيع المضافة على نطاق واسع "LSAM" التي يرتفع الطلب عليها إقليمياً وعالمياً.

طباعة Email