قوارب طائرة.. «صنعت في الإمارات»

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

تواصل دبي هوايتها في تقديم كل ما هو جديد ومبتكر ومتفرد، وشهد معرض دبي العالمي للقوارب، أبرز وأكبر المعارض المتخصصة في قطاع الترفيه البحري في الشرق الأوسط، توقيع مذكرة تفاهم بين قسم المسعود للطاقة، التابع لمجموعة المسعود، وشركة «سي بابلز» الفرنسية لتصنيع القوارب الطائرة، للمرة الأولى في الإمارات.

وابتكرت «سي بابلز» قارب إكس بيرل الطائر، المستوحى من تقاليد الغوص بحثاً عن اللؤلؤ الثمين في الإمارات، والذي يعتمد على أحدث الابتكارات والتقنيات، من خلال نظام الدفع الهجين بطاقة الكهرباء والهيدروجين وألواح الرفع القابلة للسحب، والذي أصبح متاحاً للشراء اليوم.

وكشفت الشركة عن نماذج لطرازي إتش 2، وإكس بيرل، خلال معرض دبي العالمي للقوارب في دبي هاربر، وتسعى إلى إطلاق الطراز محدود الإصدار الخاص بالإمارات، وتشغيله في الوجهات المائية الشهيرة، مثل خور دبي، وقناة دبي المائية، وكورنيش أبوظبي، قبل انطلاق الدورة 28 لمؤتمر الدول الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ (COP28)، في العام المقبل.

وجاءت الدورة 28 من المعرض، فرصةً مثالية لتعزيز هذا التوجه الرائد، حيث استضافت فعالية إطلاق الشراكة بين سي بابلز، وقسم الطاقة في مجموعة المسعود، والتي تفتح آفاق التعاون بين الطرفين، لاختبار وتقييم أداء القوارب الطائرة التي تعمل بالهيدروجين، وإطلاق عمليات التصنيع والصيانة في الإمارات، وتحديث القوارب الموجودة من خلال تزويدها بنظام توليد ونقل الحركة المستدام من سي بابلز.

وقالت فيرجيني سورات نائب رئيس شركة سي بابلز: «يُعتبر معرض دبي العالمي للقوارب، فعالية استثنائية، وفرصةً مثالية للكشف عن قارب إكس بيرل أمام الجمهور. وتأتي شراكتنا الرائدة مع مجموعة المسعود، لتسلط الضوء على توجهنا نحو تحقيق التحول البيئي، وتشكل خطوةً جديدةً لدعم إنتاج وسائل النقل العاملة بطاقة الهيدروجين في الإمارات. وبدورنا، نسعى إلى تعزيز علاقاتنا مع الشركاء المحليين، مع اقتراب موعد الدورة 28 لمؤتمر الأطراف (COP28)، والتي تنعقد في الإمارات العام المقبل».

خيار مثالي

وتتسع قوارب سي بابلز لما يصل إلى 12 راكباً، ما يجعلها خياراً مثالياً لمجموعةٍ من حلول التنقل المائي، حيث يمكن تشغيلها كمركبٍ كهربائي لنقل الركاب، أو تاكسي مائي يعمل على الطاقة النظيفة، أو مركبة لنقل كبار الشخصيات، أو حتى وسيلة تنقل بين المدن. كما يمكن استخدام القوارب الطائرة في الجولات السياحة البيئية في المحميات الطبيعية، مثل مناطق المانجروف في الإمارات.

وقال راسو بارتنشلجر، المدير العام لقسم المسعود للطاقة: «يسرنا أن نعقد هذه الشراكة الجديدة والرائدة مع سي بابلز، خلال الدورة الجديدة من معرض دبي العالمي للقوارب، والتي تأتي بعد توقف استمر لعامين. ويعكس مشروع إكس- بيرل، التزامنا بتوفير الحلول المستدامة، ما يسهم في تعزيز مسيرة التنقل الأخضر للأجيال القادمة».

 خلايا الهيدروجين

وتعتمد تقنية سي بابلز المبتكرة، على خلايا وقود الهيدروجين، وتولد إمدادات الكهرباء للأنظمة الداخلية، وحجيرات الدفع والحركة، بالإضافة إلى مجموعةٍ من البطاريات التي تدعم حركة القارب أثناء الطيران. ويضمن هذا المفهوم الهجين في قوارب إتش 2، وإكس بيرل، الاعتماد على مصادر الطاقة المتجددة بنسبة 100 ٪. في حين تقلل ألواح الرفع من مساحة السطح الملامس للماء، وبالتالي، استهلاك الطاقة، ما يؤدي إلى زيادة كفاءة استهلاك الطاقة بنسبة 35 %، بالمقارنة مع القوارب العادية، علماً بأن سرعة الطرازين تصل إلى 50 كم/ساعة.

ويختتم معرض دبي العالمي للقوارب 2022، اليوم، في دبي هاربر، الوجهة المستضيفة للفعالية، وشريك تسجيل الشخصيات المهمة.

طباعة Email