«أوكسفورد للأعمال»: الإمارات تحتفظ بتنافسيتها بعد ضريبة الشركات

ت + ت - الحجم الطبيعي

أكدت مجموعة أوكسفورد للأعمال «أوكسفورد بزنس جروب» البريطانية للنشر والأبحاث الاقتصادية، أن الضريبة على أرباح الشركات التي تعتزم الإمارات تطبيقها على الشركات العاملة على أرضها اعتباراً من يونيو 2023 ستسهم في نجاح استراتيجية التنوع الاقتصادي التي تنتهجها الدولة منذ عدة سنوات، بُغية زيادة مواردها الاقتصادية وخفض نسبة اعتماد اقتصادها على عائدات الصادرات الهيدروكربونية. ونشرت المجموعة على موقعها الشبكي تقريراً عن السياسات المالية المتوقع أن تنتهجها الدول الأعضاء في مجلس التعاون الخليجي، خلال عام 2022 وما بعده.

وذكر التقرير أن دول الخليج تعمد حالياً إلى انتهاج سياسات مالية تُحقق التوازن بين التنوع الاقتصادي من جانب، والحقائق المالية المحيطة، من جانب آخر. وأوضح التقرير أن من هذه الحقائق التداعيات الاقتصادية الناجمة عن تفشي جائحة «كوفيد19». 

طباعة Email