تباين أداء الأسواق المحلية والسيولة تتجاوز 2.4 مليار درهم

ت + ت - الحجم الطبيعي

تباينت إغلاقات الأسهم المحلية في ختام جلسة أمس، حيث عاود سوق أبوظبي الصعود من جديد بعد تراجعه لجلستين متتاليتين، بينما انخفض سوق دبي مع استمرار تعرض أسهمه لعمليات بيع وضغوط جني أرباح القطاعات القيادية.

واستقطبت الأسهم سيولة بنحو 2.4 مليار درهم منها 2.1 مليار في أبوظبي و361 مليوناً بدبي. وجرى التداول على 409 ملايين سهم، موزعة بواقع 303 ملايين في أبوظبي و106 ملايين في دبي، عبر تنفيذ 18120 صفقة.

سوق دبي

وتراجع سوق دبي بنسبة 0.2%، ليغلق عند 3412 نقطة بضغط نزول القطاعات القيادية، بينما خالف قطاع «الاتصالات» مؤشر الهبوط وصعد بنسبة 0.9%.

وهبط قطاع البنوك 0.09% مع نزول «دبي الإسلامي» 0.16% واستقر «الإمارات دبي الوطني» عند إغلاقه السابق. وهبط قطاع النقل 0.09%، وصعد «الخليج للملاحة» 0.37% و«أرامكس» 0.25%، بينما استقر «العربية للطيران» دون تغير يذكر.

ونزل قطاع العقار 0.37% على وقع هبوط «إعمار العقارية» 0.38% و«إعمار للتطوير» 0.69% و«الاتحاد العقارية» 0.74%، بينما خالف «ديار» مؤشر النزول وصعد 0.21%.

واستقر «داماك» عند إغلاقه السابق. وهبط قطاع الاستثمار 0.67% بضغط نزول «سوق دبي المالي» 2.13% و«شعاع كابيتال» 0.33% واستقر «دبي للاستثمار» عند إغلاقه السابق. كما نزلت أسهم قطاعات الخدمات 0.82% والسلع 1.32%، بينما صعد قطاع التأمين 0.88%.

وتصدر «إعمار العقارية» النشاط 123 مليون درهم، تلاه «دبي الإسلامي» بنحو 79 مليون درهم، ثم «الإمارات دبي الوطني» 38 مليون درهم، وحقق «أملاك للتمويل» أكبر ارتفاع بنسبة 1.58%، تلاه «دو» 0.9%، فيما كان «تكافل» الأكثر انخفاضاً بنسبة 9.7%.

سوق أبوظبي

عاود سوق أبوظبي الارتفاع من جديد وصعد بنسبة 0.62% ليغلق عند 9732 نقطة بدعم صعود القطاعات القيادية. وتصدر النشاط في سوق أبوظبي «أبوظبي الأول» جاذباً 517 مليون درهم.

طباعة Email