كندية دبي تستضيف المؤتمر الدولي لشبكة دراسات طريق الحرير

ت + ت - الحجم الطبيعي

افتتحت الجامعة الكندية دبي المؤتمر الأكاديمي السنوي السابع للرابطة الدولية لدراسات طريق الحرير (IASS 2022)، حيث جمعت مندوبين من أنحاء العالم لمناقشة دور التعليم العالي في عصر الذكاء الاصطناعي والبيانات الضخمة: التحديات والفرص.

 وجمع حفل الافتتاح الذي أقيم في سياق افتراضي جمهوراً من كبار الشخصيات والعاملين في مجال التعليم العالي ليشهدوا انطلاق هذا الحدث الدولي المهم والاستماع إلى متحدثين متميزين من الأوساط الأكاديمية والصناعية. رحب الأستاذ الدكتور. كريم شلي، رئيس الجامعة ونائب رئيس مجلس الأمناء، بالضيوف في المؤتمر، وافتتح الحدث بمقدمة عن الموضوعات الرئيسية خلال البرنامج المكثف الذي يمتد لمدة 16 أسبوعاً.

 وقد صرح البروفيسور شلي: «إنه من خلال تعهداتنا اليومية في التعليم العالي، نقوم بالفعل بالتحقق من التحولات المبتكرة الناشئة أو تجربتها، مثل الفصول الدراسية الذكية والمحتوى الشخصي وأنظمة القبول المتكاملة والتعلم على مدار الساعة. سيسمح لنا هذا المؤتمر بمشاركة الآراء وتبادل الأفكار حول هذه المواضيع وغيرها؛ لتحديد الحلول المبتكرة وأفضل الممارسات، واستكشاف آفاق جديدة في تطبيق وتطوير الذكاء الاصطناعي والبيانات الضخمة في التعليم العالي».

 وقد استمع الحضور إلى كلمة البروفيسور سونغدون هوانغ، الأمين العام لـشبكة جامعات طريق الحرير، الذي ناقش تاريخ مؤتمر IASS السنوي، وأشاد بمنظمي ومندوبي نسخة هذا العام للنهج التحويلي لتنظيم الحدث. وباعتباره نموذجاً جديداً للمؤتمرات الأكاديمية، فقد اعتمد المنتدى نهجاً مبتكراً لتقديم العروض، مع برنامج مدته أربعة أشهر من حلقات النقاش الافتراضية والعروض التقديمية البحثية التي تهدف إلى بناء الشراكات والحفاظ على لغة الحوار في المستقبل.

 وقد قدم كل من البروفيسور هوانغ، رئيس المؤتمر IASS 2022 وأستاذ الهندسة في الجامعة الكندية دبي، الدكتور عادل بن منور، نظرة عامة على البرنامج المقبل، والذي سيشمل متحدثين رئيسيين وعروضاً بحثية وحلقات نقاش، بالإضافة إلى سلسلة من الجلسات النقاشية. قاد شولبي لبي، نائب الرئيس والرئيس التنفيذي والنائب الأول لرئيس مؤسسة مركز تصميم الابتكار، شركة إل جي إلكترونيكس أولى هذه الجلسات خلال الافتتاح، حيث تحدث عن موضوع «التحول إلى عصر جديد - العيش مع الذكاء الاصطناعي وميتافيرس».

 ناقش لي تطور التكنولوجيا والنقاط الرئيسية التي أشعلت شرارة الثورات الصناعية في الماضي، بناءً على نشر القوة والابتكار والرقمنة. وكشف عن توقعه بأن العقد الحالي سيشهد المرحلة التالية في التقدم الصناعي، من خلال تحول معرفي مدفوع بالروبوتات والذكاء الاصطناعي والبيانات الضخمة. وقد واصل لي عرض بعض المشاريع المبتكرة التي تطورها LG فيما يتعلق بالميتافيرس، بما في ذلك OMNIPOD، وهي مركبة ذكية مستقبلية مستقلة.

 ألقى الدكتور أيمن أرباد، الأستاذ المشارك ورئيس قسم تكنولوجيا المعلومات والحوسبة في جامعة حمد بن خليفة، قطر، الكلمة الأخيرة في الجلسة الأولى من البرنامج الأسبوعي، حيث تحدث عن انتشار الذكاء الاصطناعي لتطبيقات الإنترنت.

 يعد مؤتمر IASS السنوي حدثاً رئيسياً لشبكة جامعات طريق الحرير، وهو اتحاد أكاديمي دولي تم إنشاؤه لتعزيز التعايش والازدهار المشترك بروح طريق الحرير القديم. بدأ المؤتمر في كيونغجو، كوريا، في عام 2015، وتم تنظيم استضافة نسخة 2022 من قبل الجامعة الكندية دبي بالتزامن مع معرض إكسبو 2020 دبي، مع حفل الافتتاح الذي يقام خلال شهر الإمارات للابتكار. تم تعيين الجلسة الأسبوعية التالية في برنامج الحدث لاستكشاف الذكاء الاصطناعي والبيانات الضخمة في إدارة الأعمال والثروة.

طباعة Email