الإمارات تستضيف مؤتمراً لتوظيف الابتكار في التصدير

ثاني الزيودي متحدثاً خلال المؤتمر | من المصدر

ت + ت - الحجم الطبيعي

استضافت شركة الاتحاد لائتمان الصادرات، وهي شركة حماية الائتمان التابعة للحكومة الاتحادية، مؤتمر نادي براغ التابع لاتحاد بيرن، وهي منظمة دولية تضم أبرز شركات حماية ائتمان الصادرات والتأمين ضد المخاطر السياسية، وجمع الحدث الذي أقيم في دبي كبار المسؤولين من الدول أعضاء اتحاد بيرن، لمناقشة استراتيجيات الابتكار الموجهة للتصدير، بالإضافة إلى الدور المحوري، الذي تلعبه وكالات ائتمان الصادرات في تسهيل حركة التجارة والترويج لها.

ويُعتبر المؤتمر إحدى أكثر الفعاليات تأثيراً في ما يتعلق بحماية الائتمان التجاري، ووفر منصة مثالية لأعضاء اتحاد بيرن للتواصل وتعزيز روابطهم واستئناف الحوارات حول القضايا المهمة، التي تؤثر على التجارة والاستثمار، في أعقاب الاضطرابات، التي يسببها الوباء في جميع أنحاء العالم.

عصر جديد

وقال معالي الدكتور ثاني بن أحمد الزيودي، وزير دولة للتجارة الخارجية ونائب رئيس مجلس إدارة شركة الاتحاد لائتمان الصادرات: في عالمنا اليوم، لا تزال الشركات تواجه المزيد من التحديات، التي تتطلب تعاوناً أكبر بين البلدان ووكالات ائتمان التصدير الخاصة بها. وفي هذا السياق، يعتبر مؤتمر نادي براغ التابع لاتحاد بيرن منصة محفزة برسم مستقبل قطاع الأعمال، وضمان تبني الابتكار في مجال التصدير، لذلك، يسعدنا استضافة الحدث المهم في دولة الإمارات، والذي من شأنه أن يمهد الطريق لعصر جديد من التجارة الدولية والازدهار الاقتصادي.

تحديات

وقالت ميكال رون، رئيس اتحاد بيرن: أصبح الارتباط الوثيق بين وكالات ائتمان الصادرات أمراً مهماً للغاية في ظل الوضع الاقتصادي العالمي، الذي تأثر بشكل كبير وغير متوقع. عاوننا وعملنا معاً هو مفتاح التغلب على هذه التحديات غير المسبوقة في التجارة العالمية. بالإضافة إلى الشراكة مع أحد أعضائنا الأصغر سنًا، وهو شركة الاتحاد لائتمان الصادرات، يسعدنا عقد مؤتمر نادي براغ، الذي يُعقد كل سنتين، في الإمارات العربية المتحدة هذا العام، والذي يمثل خطوة مهمة في تعزيز قطاع حماية الائتمان التجاري في جميع أنحاء العالم.

تأثير بعيد المدى

وقال ماسيمو فالسيوني، الرئيس التنفيذي لشركة الاتحاد لائتمان الصادرات: يعد تنظيم مؤتمر نادي براغ إنجازاً كبيراً يتماشى مع مهمتنا لتعزيز التجارة غير النفطية في دولة الإمارات وتنويع الاقتصاد الوطني. ومن خلال المشاركة النشطة والمناقشة الديناميكية بين أصحاب المصلحة، سيكون لهذا التجمع تأثير بعيد المدى على صناعة ائتمان الصادرات والتعافي الاقتصادي العالمي.

كما يحدث ذلك أيضاً في وقت أصبحت فيه الحاجة إلى إجراء انتقال سريع نحو الطاقة النظيفة أمراً بالغ الأهمية. لطالما كانت الإمارات رائدة في هذا المجال، والفوز باستضافة مؤتمر الأمم المتحدة للمناخ «كوب 28» في عام 2023 هو اعتراف بدورها الريادي من أجل مستقبل مستدام. وقد عملنا على تعزيز استراتيجية «الحياد المناخي بحلول 2050» لدولة الإمارات من خلال الشراكة مع الجهات الحكومية ووكالات ائتمان الصادرات الأخرى، ونؤمن بأن التعاون بين وكالات ائتمان الصادرات في جميع أنحاء العالم يمكن أن يكون له تأثير إيجابي وكبير في هذا التحول الذي تشتد الحاجة إليه.

نادي براغ

وتأسس نادي براغ في عام 1993 من قبل اتحاد بيرن بتمويل من البنك الأوروبي للإنشاء والتعمير، وسميت المجموعة على اسم المدينة، التي عُقد فيها اجتماعها الأول، واستمرت في التقليد الذي بدأه اتحاد برن، ودعم الأعضاء في تطوير خططهم لائتمان الصادرات وتأمين الاستثمار، واستضافة مناقشات فنية منتظمة، فضلاً عن تسهيل تبادل المعلومات والخبرات بين الدول الأعضاء، وتم منح الاتحاد لائتمان الصادرات العضوية الكاملة في اتحاد بيرن، وهو ما يعطيها حق التصويت للترشيح والانتخاب للجان الإدارية لاتحاد ببرن، ونادي براغ- المناصب المنتخبة والمتناوبة.

طباعة Email