بالتعاون مع «دي بي ورلد» لتمكين الفتيات وتوفير التعليم لهن

طاقم نسائي يقود جولة «ميدن» البحرية حول العالم لمدة ثلاث سنوات

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

شرعت «ميدن» في جولتها التي طال انتظارها حول العالم، والتي ستبدأ من 2021 وتمتد لمدة ثلاث سنوات، بدءاً من مغادرة اليخت الأيقوني من دبي في رحلتها التي تناهز 90,000 ميل بحري، وتقودها ماري كلود كيفر هيز، تحت رعاية «دي بي ورلد»، الشركة الرائدة في مجال الخدمات اللوجستية العالمية.

وسوف تستفيد «ميدن» وطاقمها الجديد بتعاونها مع «دي بي ورلد»، من النجاحات التي حققتها خلال الجولات العالمية السابقة، وذلك بهدف زيادة الوعي عن أهمية التعليم للفتيات وجمع الأموال لدعم هذه المبادرة. وتتعاون «ميدن» بشكل وثيق مع المدارس والمؤسسات الخيرية وبرامج التوعية والمنظمات الملتزمة بتعليم الفتيات وتمكينهن وإلهامهن حول العالم وتغيير المفاهيم حول ما يمكن أن تحققه الفتيات.

ولم يحظَ تعليم الفتيات بهذه الأهمية من قبل؛ إذ يبلغ عدد الفتيات اللواتي لم يحصلن على فرص للالتحاق بالمدارس أكثر من 130 مليون فتاة، وبعد انتشار الجائحة، وتزايد الصراعات في جميع أنحاء العالم، فمن المقدر أن هناك 11 مليون فتاة أخرى لن يعدن إلى المدارس، أو لديهن المقدرة على الوصول إلى فرص التعليم عن بُعد. وسيؤثر هذا دون شك على الفتيات اللاتي في سن المدرسة وأكثر عرضة للمخاطر في جميع أنحاء العالم، مما يؤثر على حياتهن الآن وفي المستقبل. وتتمثل رؤية «ميدن» في تحقيق مستقبلٍ يضمن توفير فرص التعليم من أعلى المستويات لكل فتاة على مدار 12 عاماً وتجهيزهن لاختيار مستقبلهن وتحقيق أحلامهن.

وبعد قضاء ستة أسابيع في دبي، وطوال الأشهر القليلة المقبلة، ستشق «ميدن» طريقها عبر قناة السويس والبحر الأبيض المتوسط، وسوف تتوقف في بضع محطات قصيرة قبل الاستعدادات النهائية في «بالما» لرحلتها عبر المحيط الأطلسي لتصل إلى فلوريدا في أبريل 2022. وسوف تشق «ميدن» طريقها بمحاذاة الساحل الشرقي للولايات المتحدة الأمريكية مع التوقف في محطاتٍ في ميامي وبالم بيتش وأنابوليس ونيويورك ولونج آيلاند وبوسطن ونيوبورت. وفي أكتوبر 2022، ستعود «ميدن» إلى أنتيغوا قبل أن تبحر إلى داكار وكيب تاون ومابوتو في السنة الأولى من الجولة.

وفي معرض تعليقها على انطلاق رحلة «ميدن»، صرَّحت تريسي إدواردز، الحائزة وسام عضو الإمبراطورية البريطانية (MBE) قائلةً: في أعقاب عدم اليقين التي سادت السنوات القليلة الماضية، من الجيد أن نرى «ميدن» وطاقمها الجديد النسائي بالكامل يبحرن مرة أخرى ويستأنفن مهمتهن المتمثلة في تمكين الفتيات من خلال التعليم. إن شراكتنا مع دي بي ورلد، التي تتمثل رؤيتها الخاصة في الوصول إلى عالم أفضل وأكثر إنصافًا مع التركيز على إحداث تغيير إيجابي في مجالات الإرث الثلاثة: التعليم المرأة والمحيطات، تتماشى بشكل وثيق للغاية مع أهدافنا الخاصة ولا يسعنا الانتظار للانطلاق!.

وقالت مها القطان، الرئيس التنفيذي لإدارة الموظفين في «دي بي ورلد: نحن فخورون بشراكتنا مع»ميدن«الهادفة إلى جمع التبرعات لتعليم الفتيات وتمكينهن من اتخاذ خيارات مهنية حيوية، وخاصة في مجالات العلوم والتكنولوجيا والهندسة والفنون والرياضيات. وبالنسبة لنا في»دي بي ورلد يحظى مفهوم التطور وضمان التفوق بأهمية كبرى، ويسعدنا أن نشهد تحقيق أهدافنا مع إبحار يخت «ميدن» الشهيرة التي تنطلق اليوم بطاقمها المكون من النساء بالكامل في جولة عالمية جديدة مدتها ثلاث سنوات. كما نتطلع إلى جعل الاستدامة والتأثير الإيجابي على المجتمعات من أهم أولوياتنا، في إطار التزامنا بتعزيز حضور المرأة داخل قطاعات أعمالنا وخارجها.

وخلال الجولة العالمية التي بدأت من 2021 وستستمر حتى 2024، سيكون هناك أيضاً تركيز على تشجيع الفتيات على استكشاف فرص في مجالات العلوم والتقنيات والهندسة والفنون والرياضيات من أجل تعزيز تطورهن الشخصي والمهني، فضلاً عن تعزيز حضورهن في فرص عمل بقطاعات جديدة مثل النقل البحري والخدمات اللوجستية، وذلك في ظل النقص الذي يواجهه بعض هذه القطاعات الحيوية في المهارات، وتلتزم الشركات مثل «دي بي ورلد» بزيادة فرص تمثيل المرأة لتوفير المهارات والمواهب المطلوبة ضمن القوى العاملة.

طباعة Email