«جلوبال لخدمات الملاحة الجوية» توقع اتفاقيتي شراكة استراتيجية

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت ياس القابضة، مجموعة الاستثمار الإماراتية، توقيع شركة «جلوبال لخدمات الملاحة الجوية» اتفاقيتي شراكة استراتيجية، بهدف تعزيز الخدمات في مجال الملاحة الجوية. وتم الإعلان عن هاتين الاتفاقيتين خلال المؤتمر العالمي لإدارة الحركة الجوية الذي عقد في العاصمة الإسبانية مدريد.

وتهدف الاتفاقية مع شركة أدفانسد ترافيك سلوشنز«أتريكس» الألمانية إلى تطوير دورات تدريبية في مجال المراقبة الجوية، وإطلاق برنامج تدريبي للجيل الجديد من أنظمة المراقبة الجوية المؤتمتة. وستقوم كلتا الشركتين بتقديم معايير تدريب جديدة في مركز التدريب التابع لشركة جلوبال، من خلال نشر الجيل الجديد من الأنظمة المؤتمتة، لتعزز الكفاءة التشغيلية من حيث التكلفة وتوفر دورات تدريبية جديدة خاصة بأنظمة المراقبة الجوية، هذا إلى جانب تطوير المنهاج التدريبي الخاص بهذه الدورات قبل نهاية عام 2021.

ويأتي إطلاق البرنامج التدريبي الجديد بعد النجاح الذي حققه برنامج التدريب المشترك بين شركتي «أتريكس» وجلوبال لخدمات الملاحة الجوية على مدار خمسة أعوام. وقد تمكن البرنامج من نشر نظام فائق التطور لأتمتة أبراج المراقبة في مطار أبوظبي الدولي. كما نجحت الشركتان، بالتعاون مع الجهات المشاركة، في تحقيق مستويات عالية جداً من التكامل والأتمتة، بما في ذلك توفير وظائف متكاملة للمراقبة، وقدرات الإرشاد والتوجيه الآلية بالكامل وحل المشاكل والتي أسهمت في تعزيز الكفاءة التشغيلية.

أما الاتفاقية مع شركة «ناتس» الشرق الأوسط، لخدمات إدارة الحركة الجوية، فقد شملت خطة عمل تسهم في متابعة المبادرات والمشاريع التي تعود بالفائدة للجانبين، والرامية إلى زيادة مستويات الكفاءة وتحقيق قيمة مضافة للعملاء في مختلف أنحاء المنطقة، لدعم مرحلة التعافي وتعزيز النمو المستقبلي للحركة الجوية في المنطقة، إلى جانب توفير الدعم لتعزيز الكفاءة والمرونة التشغيلية في مجال إدارة الحركة الجوية. وتتعاون الشركتان في عدد من المشاريع الرامية إلى تحسين العمليات التشغيلية في الشرق الأوسط منذ 2015، بما في ذلك تنفيذ مشاريع خاصة بشركة مطارات أبوظبي ومجموعة الاتحاد للطيران، إلى جانب المشاركة في سلسلة من الرحلات الجوية الصديقة للبيئة بين أبوظبي والمملكة المتحدة.

وقال المهندس مرشد الرديني، الرئيس التنفيذي لمجموعة ياس القابضة: تمثل هذه الشراكات الاستراتيجية نموذجاً حقيقياً للتعاون في قطاع خدمات الملاحة الجوية، وداعماً أساسياً لجهود التعافي من تداعيات أزمة (كوفيد19) في قطاع الطيران. وتعد شراكتنا مع شركة «أتريكس» ذات أهمية استراتيجية كبيرة، حيث إنها تتماشى مع سعينا لقيادة وتعزيز العمليات التدريبية للمراقبين الجويين في الدولة، ما ينعكس إيجاباً على العملاء في الإمارات. كما تنسجم اتفاقيتنا مع شركة ناتس، مع رؤيتنا الاستراتيجية الرامية لتطوير ومواصلة تحسين خدمات إدارة الحركة الجوية، من خلال توفير حلول تقنية مبتكرة تعود بالفائدة على القطاع.

وقال يحيى الحمادي، المدير التنفيذي لشركة جلوبال لخدمات الملاحة الجوية: لعب فريق عملنا دوراً محورياً في نجاح عملية نشر نظام أتمتة أبراج المراقبة الجديد في مطار أبوظبي الدولي، لذا فإن التعاون مع شركة أتريكس يعد تطوراً طبيعياً للعلاقات الاستراتيجية بين الجانبين، حيث إنه يسهم في توظيف الخبرات والمعارف المكتسبة من المشروع لتطوير دورة تدريبية مبتكرة تهدف لإعداد المراقبين الجويين لمواكبة متطلبات العمل في المستقبل. وتقدم الشركة التي تتخذ من العاصمة أبوظبي مقراً لها، خدمات الملاحة الجوية للعملاء المحليين في 16 مطاراً في الإمارات، بما في ذلك مطار أبوظبي.

طباعة Email