الانتعاش يرفع التوظيف في القطاع المصرفي

ت + ت - الحجم الطبيعي

ارتفع عدد العاملين في البنوك العاملة بالدولة للمرة الأولى العام الجاري، في مؤشر علي عودة معدلات التوظيف في ظل الانتعاش الاقتصادي الذي تشهده الدولة، لا سيما بعد نجاحها في احتواء تأثيرات الجائحة، وانعقاد فعاليات كبري على رأسها «إكسبو»، والذي يعد محركاً رئيساً لنشاط القطاع البنكي. وأظهرت إحصاءات المصرف المركزي أمس أن عدد الموظفين العاملين في القطاع المصرفي في الدولة ارتفع إلى 32 ألفاً و753 موظفاً بنهاية أغسطس الماضي بزيادة 0.4% أو 130 موظفاً مقارنة بنحو 32 ألفاً و623 موظفاً في أغسطس السابق عليه.

وكان عدد الموظفين العاملين في القطاع المصرفي في الدولة ظل مستقراً عند 32.62 ألف موظف في أغسطس ويوليو ويونيو الماضيين مقابل 33.037 ألف موظف في نهاية مارس الماضي و33.444 ألف موظف بنهاية 2020.


 
 

طباعة Email