جامعة خليفة تستعرض مشاريعها البحثية

ت + ت - الحجم الطبيعي

استعرض عدد من أعضاء الهيئة الأكاديمية والباحثين في جامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا أكثر من 11 ورقة بحثية تغطي أحدث الابتكارات التكنولوجية المتقدمة في مجال العمليات البرية والبحرية المستخدمة لأغراض استخراج النفط والغاز العالمي وتكريره، وذلك خلال معرض ومؤتمر أبوظبي الدولي للبترول «أديبك» 2021.

وقامت جامعة خليفة التي تولي اهتماماً كبيراً لجميع أنشطة المعهد البترولي الذي يعتبر ذراع الجامعة للبحث والتطوير في صناعة النفط والغاز، بعرض مجموعة من المعلومات التي تدور حول أحدث براءات الاختراع، بما في ذلك براءات الاختراع الست التي صدرت في مجال استخراج النفط المعزز.

وركزت إحدى هذه البراءات على الأنظمة الذكية والروبوتات والأنظمة الذكية المختلطة في علوم الأرض، وركزت الأخرى على تطوير وإدارة حقول النفط والتطوير غير التقليدي للموارد وتحليل البيانات وتعلم الآلة في مجال علوم الأرض، إضافة للتركيز على تطوير وإدارة حقول الغاز.

كما استعرضت الجامعة مشروع الطائرة بدون طيار الذي طوره الدكتور حمد الكركي الأستاذ المشارك في الهندسة الميكانيكية وفريقه البحثي من الطلبة، والذي حل في المرتبة الثانية في تحدي دبي العالمي للتنقل ذاتي القيادة 2021.

وقال الدكتور عارف سلطان الحمادي نائب الرئيس التنفيذي في جامعة خليفة: «تعكس مشاركة الجامعة في معرض ومؤتمر «أديبك» 2021 الملتقى العالمي الرائد لعرض تكنولوجيات صناعة النفط والغاز، المكانة المتميزة التي يحظى بها قسم الهندسة البترولية في الجامعة والمصنف حالياً في المركز 21 على المستوى الدولي، كما ستعكس مشاركة الجامعة دورها الفعال في ريادة الابتكارات المتعلقة بقطاع النفط والغاز».

وأضاف: «قدم أعضاء الهيئة الأكاديمية في الجامعة خلال المعرض أوراقاً بحثية تعرض خبراتهم، كما سيقوم الطلبة بعرض مهاراتهم المتميزة في ريادة الأعمال خلال مسابقة أديبك الافتراضية للجامعات التي تنظمها جمعية مهندسي البترول، حيث نهدف من خلال هذه المشاركة إلى استعراض مشاريعنا البحثية الرائدة في صناعة النفط والغاز».

وشارك أعضاء الهيئة الأكاديمية والطلبة في جامعة خليفة أيضاً في برنامج مسابقة أديبك الافتراضية للجامعات التي نظمتها جمعية مهندسي البترول، وتسهم بدورها في تزويد الطلبة بأفكار واضحة حول القطاع الصناعي ورفد الطلبة بالفرص التي تتيح لهم تكوين شبكة علاقات مع المتخصصين في القطاع والعمل مع نظرائهم في منطقة الشرق الأوسط عبر الأنشطة الافتراضية المشتركة.

وتضم اللجنة التوجيهية لبرنامج الجامعات الافتراضي الدكتور أحمد الشعيبي الأستاذ المشارك في الهندسة الكيميائية ونائب رئيس أول للخدمات الأكاديمية والطلابية ومشرف اللجنة، والدكتور عماد الشلبي الأستاذ المساعد في الهندسة البترولية وأحد أعضاء اللجنة.

 

طباعة Email