تعاون لتطوير ميناء ومنطقة لوجستية ضمن «تعزيز»

ت + ت - الحجم الطبيعي

وقعت شركة أدنوك للإمداد والخدمات، ذراع الشحن واللوجستيات البحرية لشركة بترول أبوظبي الوطنية «أدنوك»، اتفاقية شراكة استراتيجية مع مجموعة موانئ أبوظبي، لتطوير ميناء جديد ومنطقة لوجستية لتوفير الدعم لـ «تعزيز»، المنظومة الصناعية المتكاملة الجديدة في مجمّع الرويس.

ووفقاً للاتفاقية، التي تم توقيعها على هامش «أديبك 2021»، تتعاون أدنوك ومجموعة موانئ أبوظبي لتطوير ميناء جديد ومنطقة لوجستية ومنشآت بنية تحتية خاصة بها، بما في ذلك محطة السوائل والمرافق اللوجستية بهدف دعم المستثمرين في منطقة «تعزيز» للكيماويات. وسيمثل الميناء الجديد حلقة مهمة في سلسلة توريد المواد الأولية وتخزين وتحميل المنتجات النهائية للتصدير من الميناء الجديد. وسيقوم الطرفان باختيار مشغل دولي للمشاركة في المشروع والمساهمة في تطوير الميناء والمرافق المرتبطة به.

وسيتضمن الميناء الجديد مرافق لوجستية وتخزين وأخرى للتحميل والتفريغ، وثلاثة أرصفة اثنان منها سيمتدّ على مسافة 640 متراً فيما سيكون الرصيف الثالث والمخصّص لسفن الصبّ الجاف بطول 320 متراً.

كما ستشمل البنية التحتية للميناء مجمّع خزانات يتكون من عشرة صهاريج لتخزين المنتجات، وآخر لتخزين المواد الأولية التي ستزود المناطق الصناعية المختلفة في «تعزيز»، تدعمها مرافق مجمّع الخزانات المتخصصة، وغرف تحكم وأنظمة معالجة البخار، إلى جانب مرافق حيوية أخرى للمحافظة على المنتجات أثناء فترة التخزين.

وقال القبطان عبد الكريم المصعبي، الرئيس التنفيذي لشركة أدنوك للإمداد والخدمات: تستفيد اتفاقية الشراكة الاستراتيجية التي أبرمناها اليوم من نقاط القوة التي تمتلكها اثنان من أكبر الشركات الصناعية في الإمارات، وتسهم في تمكين تطور ونمو منظومة (تعزيز) ودعم تنافسية قطاع البتروكيماويات المتنامي في منطقة الرويس.

وأضاف: يسهم إنشاء الميناء الجديد في تعزيز مكانة دولة الإمارات كمركز عالمي للإمداد بالطاقة وتوفير المواد الكيميائية والصناعية بأسعار تنافسية، كما سيدعم منظومة الخدمات الصناعية واللوجستية في (تعزيز) التي تقود وتدعم وتمكّن نمو مجمع الرويس الصناعي وقطاعات الكيماويات والصناعات المتقدمة في إمارة أبوظبي ودولة الإمارات.

وقال محمد جمعة الشامسي، الرئيس التنفيذي – مجموعة موانئ أبوظبي: ملتزمون بصفتنا محركاً عالمياً رائداً للتجارة والصناعة والخدمات اللوجستية، بتوفير فرص جذابة للشركات في إمارة أبوظبي وكافة أنحاء دولة الإمارات. ويأتي تعاوننا مع شركة أدنوك للإمداد والخدمات في تطوير ميناء ومحطة سوائل في»تعزيز«متوافقاً مع رؤيتنا لتعزيز مكانة الإمارة على خارطة التجارة الدولية. إن الجمع بين خبراتنا الرائدة في تطوير البنى التحتية التجارية الحيوية، سيسهم في جذب الاستثمار الصناعي إلى الإمارات وفي تسريع وتيرة النمو الاقتصادي والصناعي بأبوظبي.

أهداف وطموحات

وتتماشى أهداف منظومة (تعزيز) الاستراتيجية مع طموحات وأهداف الدولة ومبادئ الخمسين والمتمثلة في تعزيز القدرة التنافسية لقطاع الصناعات المحلية، ودعم المحتوى المحلي، والتنويع الاقتصادي، وزيادة القيمة، ودفع النمو الاقتصادي في الدولة والتنويع الصناعي، حيث من المتوقّع أن تبدأ المنطقة في إنتاج المواد الكيميائية بحلول العام 2025.

3 مناطق

وتتألف تعزيز من 3 مناطق، أولها منطقة «تعزيز» للكيماويات الصناعية والتي تنتج المواد الكيمائية على نطاق عالمي، وتضم 7 مشاريع عالمية في مرحلة التصميم، بينما تستوعب منطقة تعزيز للصناعات الخفيفة الصناعات التحويلية التي تحول منتجات المنطقة الكيميائية إلى منتجات استهلاكية، أما المنطقة الثالثة فهي منطقة «تعزيز» للخدمات الصناعية وتضم مجموعة متنوعة من الشركات لتقديم جميع الخدمات الضرورية، والتي تتطلبها مناطق «تعزيز» الصناعية ومجمع الرويس الصناعي على نطاق أوسع.

طباعة Email