مؤتمر النفط البحري والملاحي يناقش خفض الانبعاثات الكربونية

جانب من جلسات مؤتمر النفط البحري والملاحي | من المصدر

ت + ت - الحجم الطبيعي

انطلقت أمس أولى جلسات مؤتمر أديبك للنفط البحري والملاحي، بمشاركة قادة الصناعة وصناع القرار من سلسلة التوريد الملاحية والبحرية العالمية لمناقشة الخطط خفض الانبعاثات الكربونية خلال العمليات داخل القطاع الملاحي والبحري.

وتستضيف منطقة «قطاع النفط البحري والملاحي» المخصصة للاجتماعات أهم المناقشات القضايا المتعلقة بالقطاع البحري. وشارك في المناقشات مارتن هيلويج، الرئيس التنفيذي لشركة بي أند أو ماريتايم لوجيستكس، والمهندس ياسر نصر زغلول، الرئيس التنفيذي لشركة الجرافات البحرية الوطنية.

أهداف

وقال الكابتن عبد الكريم المصعبي، الرئيس التنفيذي لشركة أدنوك للإمداد والخدمات: أعطتنا المنظمة البحرية الدولية أهدافاً واضحة نحو تحقيق إزالة الكربون من عملياتنا، فالحلول القصيرة المدى لها تأثير كبير وتحقق لنا نتائج مهمة، بينما نتحرك في الوقت نفسه نحو تلبية متطلبات المنظمة البحرية الدولية، فإن هذه الرؤى الإستراتيجية ستسرع من تحقيق أهداف الصناعة الطموحة على المدى الطويل.

طموحات

قال كريستوفر هدسون، رئيس شركة دي إم جي إيفنتس المنظمة لـ«أديبك»: حددت الاستراتيجية الأولية للمنظمة البحرية الدولية بشأن الحد من انبعاثات غازات الاحتباس الحراري الناجمة عن الشحن البحري الطموحات الرئيسية لتقليل انبعاثات ثاني أكسيد الكربون لكل أعمال النقل بمعدل متوسط عبر الشحن الدولي %40 على الأقل بحلول 2030 ثم %70 بحلول 2050.

طباعة Email