نائب رئيس الوزراء يقود أكبر بعثة تجارية إلى المنطقة

الشركات الأيرلندية تشارك في رسم مستقبل القطاع بمعرض دبي للطيران

ت + ت - الحجم الطبيعي

يترأس ليو فارادكار، نائب رئيس الوزراء وزير المشاريع والتجارة والتوظيف الأيرلندي، أكبر بعثة تجارية أيرلندية إلى المنطقة لهذا العام، حيث يصل إلى الإمارات لزيارة إكسبو 2020 دبي ومعرض دبي للطيران. 

ويشتمل برنامج زيارة البعثة على زيارة فارادكار وكلانسي دار الطيران الأيرلندية في معرض دبي للطيران، والتي تستعرض أحدث منتجات وخدمات شركات الطيران والفضاء الأيرلندية. وتتميز الشركات الأيرلندية العارضة بمكانةٍ رائدة في القطاع، حيث تستعرض مزايا منظومة الطيران والفضاء الأيرلندية التي تتسم بالعراقة وروح الريادة لرسم ملامح المستقبل من خلال الأفراد والشركات والأفكار والتقنيات المبتكرة.

 وتمتلك أيرلندا منظومة رائدة على مستوى العالم تضم 250 شركة مختصة بالطيران والفضاء تتميز بخبراتٍ مرموقة في جميع مناحي القطاع، بدءاً من عمليات الصيانة والإصلاح والعمرة والهندسة الدقيقة، ووصولاً إلى تكنولوجيا الأقمار الصناعية وتدريبات المحاكاة وتحسين الإيرادات وتصنيع الأقمشة الحديثة لقمرات الطائرات لتكون المحرك الرئيسي لقطاع الطيران العالمي.

ويلقي فارادكار وكلانسي خلال زيارتهما للمعرض كلمتين رئيسيتين خلال فعالية الطيران الأيرلندي بمشاركة مجموعة من كبار المسؤولين التنفيذيين من أبرز شركات الطيران في المنطقة.

وتركز كلمة فارادكار على أهمية تعافي القطاع والدور الذي يمكن أن يلعبه قطاع الطيران الأيرلندي في تسريع وتيرة التعافي حال انتهاء الأزمة الصحية. ويقدم المبدعون الأيرلنديون حلولاً مبتكرة لمجموعةٍ من أكبر التحديات التي يواجهها القطاع، ويساهمون في عودة أنشطة شركات الطيران وزيادة أرباحها ورفع مستوى ثقة العملاء من خلال إرساء بيئة سفر آمنة.

ويتحدث فارادكار إلى جمهور كبير من قطاع الطيران العالمي في ندوة الاتحاد الدولي للنقل الجوي التي تنعقد بالشراكة مع إنتربرايز أيرلندا في دار الطيران الأيرلندية.

ومن المقرر أن يحضر هذه الفعالية عدد كبير من ممثلي شركات الطيران الرائدة في المنطقة وأفريقيا، بمن فيهم السير تيم كلارك، رئيس طيران الإمارات؛ وتيولد جبر مريم، الرئيس التنفيذي للخطوط الجوية الإثيوبية؛ والكابتن عمر أبو العينين، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لشركة مصر للطيران؛ ومعن رزوقي، الرئيس التنفيذي لشركة الخطوط الجوية الكويتية؛ وكلوم ماكلوجلين، مدير سوق دبي الحرة.

كما يتناول كامل العوضي، نائب الرئيس الإقليمي لمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا لدى الاتحاد الدولي للنقل الجوي، في كلمته أهمية القيادة خلال الأزمات. ويتوجه فارادكار إلى الرؤساء التنفيذيين لشركات الطيران بدعوة لزيارة أيرلندا خلال عام 2022 والقيام بجولة تجارية محلية تنظمها إنتربرايز أيرلندا.

وتعليقاً على دور ومكانة قطاع الطيران والفضاء الأيرلندي، قال ليو فارادكار: «يعدّ قطاع الطيران من القطاعات الأكثر تضرراً بسبب الأزمة الصحية العالمية، ورغم أن أيرلندا تحظى بمكانةٍ رائدة على مستوى العالم في قطاع الطيران، حيث تضم 250 شركة مرموقة تعمل في مجال الطيران والفضاء، لكن القطاع والعاملين فيه شهدوا سنواتٍ صعبة للغاية.

وتسعدني زيارة دار الطيران الأيرلندية للوقوف على واقع القطاع الذي يشهد مرحلة تعافٍ واعدة بمستقبل مشرق. وتبذل الشركات الأيرلندية جهوداً دؤوبة لتطوير العلاقات وبناء روابط قوية مع عملائها، وهو ما تؤكده مرونة وسمعة أعمالها في الشرق الأوسط».

وأشار فارادكار إلى توقيع بعض الشركات الأيرلندية عقود مشاريع في المنطقة بالتزامن مع زيارته إلى دار الطيران الأيرلندية، مثل شركة بوتاني ويفينج، التي تتميز بشراكاتٍ قديمة وراسخة مع طيران الإمارات والخطوط الجوية الكويتية والخطوط الجوية الإثيوبية؛ ودبلن إيروسبيس التي قدمت خدمات الصيانة والإصلاح والعمرة للعديد من شركات النقل في الإمارات.

بينما فازت كل من إيرتيك أفييشن وإيروسبيس سوفتوير ديفلوبمينتس بعقود مشاريع تجارية مع فلاي دبي خلال العام الماضي، كما تواصل شركة آي أو سيستمز، بجهود فريقها الميداني المكوّن من تسعة أشخاص، تزويد مطار دبي الدولي بأنظمة نقل الأمتعة الخاصة بها. وأشاد فارادكار بالعديد من إعلانات شركات الطيران والفضاء الأيرلندية خلال معرض دبي للطيران، بما في ذلك: 

    إعلان إيه إس جي، مؤسسة التدريب على الطيران؛ وأفترين، هيئة التدريب والشهادات الرائدة في مجال طائرات الدرون؛ ومدير الاستثمار في مجال الفضاء لدى فيكتوركاب إطلاق المشروع المشترك الجديد فيرتكس إيرو، الأول عالمياً في مجال تدريب الطيارين والمشغلين في مجال طائرات الإقلاع والهبوط العمودي الكهربائية وفئة أنظمة الطائرات من دون طيار المعتمدة، ومركز التميّز في دبلن بأيرلندا.

ويعمل المشروع الجديد على تطوير معايير فئة أنظمة الطائرات من دون طيار المعتمدة، وخصوصاً ترخيص الطيار وموافقات المشغل لطائرات الإقلاع والهبوط العمودي الكهربائية وجميع الطائرات العاملة في فئة أنظمة الطائرات من دون طيار المعتمدة.

كما يتيح إمكانية الحصول على تدريب وشهادة بالحضور شخصياً أو عبر الإنترنت للطيارين والمشغلين في فئة الأنظمة الجوية من دون طيار للمعرفة النظرية والكفاءات العملية ما يضمن الحصول على الترخيص الأولي من وكالة سلامة الطيران الأوروبية، إلى جانب تقديم نماذج تقييم وتحقق وإعادة تدريب متواصلة للطيارين والمشغلين في فئة الأنظمة الجوية من دون طيار للمعرفة النظرية والكفاءة العملية .

فيما يتعلق بتجديد ترخيص وكالة سلامة الطيران الأوروبية وشهادة المشغل الجوي. ويوفر المشروع خدمات استشارية لشركات تصنيع طائرات الإقلاع والهبوط العمودي الكهربائية لاختبار طيران النموذج الأولي للطائرات وتضمينها في عمليات الطيران التجارية.

*    إعلان إنالابس® ومقرها دبلن، من معرض دبي للطيران عن توقيع عقدين مهمين مع وكالة الفضاء الأوروبية لتزويدها بأحدث أنظمة جيروسكوب عالية الأداء من طراز أرييتيس في مهمتيها المقبلتين.

o    مهمة بلاتو العلمية، وهي المهمة الفضائية الأولى ضمن العقد، والتي تهدف لاكتشاف عدد كبير من الأنظمة الكوكبية خارج المجموعة الشمسية ودراستها مع التركيز على خواص الكواكب الأرضية المتواجدة ضمن النطاق الصالح للسكن حول النجوم الشبيهة بالشمس.

o    المهمة الثانية تتبع لمهمة كوبرنيكوس لمراقبة حرارة سطح الأرض التي تنفذها وكالة الفضاء الأوروبية مع شركة إيرباص للدفاع والفضاء كمقاول أساسي. وتهدف المهمة لخدمة القطاع الزراعي عن طريق تحسين إنتاجية المحاصيل المستدامة في ظل تزايد شحّ المياه وتباين مستوياتها في العالم.

وفي هذا الصدد، قال جان-لوك ليدوفان، الرئيس التنفيذي للشؤون التجارية لدى إنالابس: «يثبت هذا العقد المزدوج مع وكالة الفضاء الأوروبية جدارة التقنيات الحديثة المطوّرة في أيرلندا في دعم قطاع الفضاء المزدهر بالحلول التكنولوجية الفريدة». ويُعد أرييتيس نظام جيروسكوب ثلاثي المحور ومعزز لتحمّل الإشعاعات، ويستند تصميمه إلى تقنية جيروسكوب كوريوليس ذي البنية الاهتزازية،.

حيث يقدّم أفضل قياسات الحركة الزاوية العشوائية في بيئة الفضاء العميق بالنسبة إلى سعره. وتعتمد إنالابس على دعم إنتربرايز أيرلندا ووكالة الفضاء الأوروبية في تطوير وتصنيع تقنية أرييتيس في مصنعها في بلانشاردزتاون بغرب دبلن، لاستخدامه في مهام بهذه الحساسية.

*   إعلان ماكواري إير فاينانس، الشركة الرائدة عالمياً في إيجار معدات الطيران ومقرها دبلن، عقد اتفاقٍ مع الخطوط الجوية السنغالية، الشركة الوطنية للطيران في جمهورية السنغال، لتأجير خمس طائرات من طراز إيرباص إيه 220-300، على أن تبدأ عملية التسليم في عام 2023. ويتيح الطراز الجديد الذي يستخدم المحركات العنفية المروحية من طراز برات آند ويتني، توفير الوقود بنسبة 25% للمقعد مقارنة بالأجيال السابقة.

وتسعى الخطوط الجوية السنغالية من خلال هذه الطائرات إلى ربط العاصمة داكار بالعديد من الوجهات المحلية والأوروبية كجزءٍ من الخطة الهادفة لتطوير قطاع السياحة والسفر في السنغال على مدى الأعوام العشرين المقبلة. وتعليقاً على الإعلان، قال جون ويلينجهام، الرئيس التنفيذي لماكواري إير فرانس: «يسعدنا توقيع هذه الاتفاقية مع الخطوط الجوية السنغالية.

حيث نتطلّع لبناء شراكة ناجحة مع الشركة التي تسعى لامتلاك هذا الطراز من الطائرات، مما يثبت كفاءته وتنوع استخداماته ومستوى خدمات المسافرين الرفيع الذي يوفره. ونتطلّع للسفر على متن هذه الطائرات عندما تدخل الخدمة في السنغال، واختبار مفاهيم الضيافة الشهيرة في الدولة».

وبدوره، قال ليو كلانسي، الرئيس التنفيذي لوكالة إنتربرايز أيرلندا خلال مرافقته لنائب رئيس الوزراء الأيرلندي في معرض دبي للطيران:

«يتصدر المبدعون الأيرلنديون القطاع في ابتكار حلول ناجعة لمجموعةٍ من أكبر التحديات التي يواجهها القطاع مع استمرار التعافي من آثار الأزمة الصحية العالمية، حيث أبدى قطاع الطيران الأيرلندي والجهات المعنية في هذا المجال مرونةً كبيرة في مواجهة التغيرات التي طرأت على القطاع، وتمكن من تقديم الدعم لشركات التشغيل العالمية.

وتتمتع شركات الطيران الأيرلندية بسجلٍ حافل في تقديم أفضل الخدمات للشركات والمصنعين في قطاع الطيران في الشرق الأوسط وأفريقيا، حيث يتمحور عملهم حول الابتكار والموثوقية وتقديم الحلول والمنتجات والخدمات المتطورة لشركائنا في القطاع».

وتضمنت أنشطة البعثة التجارية الأيرلندية زيارة قام بها ليو فارادكار وليو كلانسي إلى أكاديمية جيمس الأمريكية للقاء مؤسسها سوني فاركي ومؤسسي شركة جو كرييت الأيرلندية بيتر ستون وسوزان هيكي. وتزامنت الزيارة مع إعلان المؤسسة التي تتخذ من دبلن مقراً لها، عن توقيع عقدٍ مع أكاديمية جيمس لتقديم دورات تدريبية في الموسيقى والإعلام وتعزيز المؤهلات الخاصة بمنصة التعلم الإلكتروني الجديدة تيتش مي ناو.

مما يتيح للمنصة الوصول إلى شبكة جو كرييت الأكاديمية التي تضم أبرز المواهب من مختلف أنحاء العالم، وإحداث نقلة نوعية في مسيرة الجيل القادم من المبدعين والطلاب. ك

ما أعلنت جو كرييت عن إطلاق جو كرييت إكزامنيشنز، المنصة المتخصصة بإجراء الاختبارات الحديثة وتقييم المواضيع المعاصرة، مثل التدوين بالفيديو والبودكاست والسرد القصصي والبث المباشر وصناعة الأفلام باستخدام الهاتف المحمول والبيت بوكسينج. وتعتمد منصة التقييم الحديثة على تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي، وتركز على استخدام الأجهزة المحمولة، حيث تهدف إلى توفير اختبارات تثبت قدرة المرشحين على اكتساب المؤهلات في جميع أنحاء العالم.

طباعة Email