«المسعود» تستعرض الحلول التقنية للطاقة خلال «أديبك 2021»

ت + ت - الحجم الطبيعي

تستعرض «المسعود» خلال مشاركتها في «أديبك 2021»، منتجات العلامات التجارية العالمية الشريكة للمجموعة، بما فيها الحلول الشاملة في مجال الطاقة. إذ تأتي مشاركة المجموعة من خلال 4 أقسام تابعة لها، هي: قسم المشاريع والخدمات الهندسية، والطاقة، و«المسعود برغوم»، والمركبات والمعدات التجارية، بالإضافة إلى 13 علامة تجارية عالمية.

منصة عالمية

وقال هاني التنير، الرئيس التجاري لـ«مجموعة المسعود»: «يعتبر «أديبك منصة عالمية مثالية، نستعرض من خلالها ابتكاراتنا وخدماتنا في مجال التكنولوجيا، إلى جانب النمو الذي تشهده أعمالنا في مجال الطاقة، وسط التركيز على عرض استراتيجيتنا المستقبلية، التي نهدف من خلالها إلى تعزيز أقسام الطاقة لدينا.

إذ تعدّ الاستدامة أحد أبرز العناوين لمشاركتنا في فعاليات الدورة الحالية، حيث سنركز على مشاريعنا وحلولها المتعلقة باحتجاز الكربون واستخدام الوقود الحيوي، إضافة إلى الإضاءة على جوانب أخرى من خدماتنا مثل الهندسة وابتكار الحلول المعيارية».

وأضاف: «سوف تطرح المجموعة نفسها خلال المعرض ليس كمزود للحلول التقنية الحديثة فحسب، بل أيضاً كشريك محوري في تعزيز نمو قطاع الطاقة، حيث ستقدم استراتيجيتها المتكاملة والشاملة للمساهمة في تحقيق مستهدفات التنمية الشاملة لإمارة أبوظبي خاصةً، ودولة الإمارات بصورة عامة».

تحفيز

وعملت «المسعود» على تحفيز استخدام أحدث تقنيات محركات الديزل، التي تتميز بكفاءة استهلاك الوقود، والصيانة البسيطة، وتكاليف التشغيل المنخفضة. كما أنها تدعم التحسينات على الأنظمة الهجينة وتلك التي تعمل على البطارية، بما يضمن استقرار مزود الطاقة، ويحافظ على البيئة من خلال خفض انبعاثات الكربون وزيادة الكفاءات التشغيلية.

وتشكّل حلول الشبكات المصغرة الذكية، نقطة محورية أخرى لدى المجموعة، حيث تعتبر هذه الشبكات أنظمة طاقة لامركزية تعتمد على تقنيات توليد الطاقة المتجددة، وتخزين الطاقة، وتوليد الطاقة التقليدية. كما تتمتع المجموعة بامتلاكها مولداً كهربائياً متحركاً على شاحنة، هو الأول من نوعه مزود بمحرك ديزل (MTU)، يستخدم في حالات الضرورة والطوارئ بأبوظبي والإمارات، بما يسهم أيضاً في تحقيق مستهدفات استراتيجية الطاقة في الدولة.

طباعة Email