إدراج «الياه سات» في مؤشر «إم إس سي آي» العالمي

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت شركة الياه للاتصالات الفضائية «الياه سات» المزود لحلول الاتصالات الفضائية عبر الأقمار الصناعية في الإمارات، أمس، إدراجها ضمن قائمة الشركات في مؤشرات «إم إس سي آي» لرأس المال الصغير، بما في ذلك مؤشر «إم إس سي آي» العالمي لجميع الدول ضمن فئة رأس المال الصغير، ومؤشر «إم إس سي آي» للأسواق الناشئة لرأس المال الصغير، ومؤشر «إم إس سي آي» الإمارات لرأس المال الصغير، وذلك بعد استيفاء متطلبات الإدراج اللازمة.

وسيتم إدراج «الياه سات» في هذه المؤشرات اعتباراً من 1 ديسمبر 2021، ويعكس هذا الإدراج ثقة المؤسسات المالية العالمية بشركة الياه سات، وقوة أدائها المالي وما توفره لمساهميها من أرباح تعد من أعلى نسب الأرباح الموزعة في سوق أبوظبي المالي. ويسهم الإدراج في تكريس ثقة المستثمرين المتزايدة في شركة الياه سات، كما يشجع المزيد من المستثمرين الأفراد والمؤسسات الاستثمارية من داخل الإمارات وخارجها على الاستثمار طويل الأمد في الشركة.

وقال علي الهاشمي، الرئيس التنفيذي لمجموعة «الياه سات»: «يعد إدراج «الياه سات» في ثلاثة مؤشرات من «إم إس سي آي» بمثابة شهادة على مكانة المجموعة الرائدة محلياً ودولياً ودورها كمساهم رئيسي في تنمية وتنويع الاقتصاد الإماراتي. ومن المتوقع أن تسهم هذه الخطوة في ترسيخ مكانة أبوظبي كوجهة استثمارية جذابة».

وقاد هذا الأداء القوي إلى موافقة مجلس الإدارة على مقترح قدّمته الإدارة التنفيذية العليا لتعديل سياسة توزيع أرباح الشركة للسماح بدفع الأرباح للمساهمين على أساس نصف سنوي. ومن المتوقع أن تصل أرباح السهم المقرر دفعها في عام 2022 إلى 16 فلساً للسهم الواحد تقريباً. كما من المتوقع أن تنمو الأرباح الموزعة سنوياً بنسبة 2% على الأقل.

وأضاف الهاشمي: يعكس هذا الإنجاز المهم قوة شركة «الياه سات» على الصعيدين المالي والتشغيلي، كما يدعم التزامنا المستمر بتحقيق القيمة للمساهمين عبر الاستثمار في تقنيات الجيل القادم وتوسيع نطاقنا الجغرافي. ولا شك أن الإدراج خطوة بالغة الأهمية ستتيح لنا فرصة تنويع قاعدة المستثمرين في الشركة، وتمهيد الطريق لترسيخ مكانتنا دولياً.

نتائج

كشفت «الياه سات» مؤخراً عن نتائجها المالية للربع الثالث 2021، حيث وصلت إيرادات الشركة للأشهر التسعة الأولى من العام إلى 1.0 مليار درهم، ما يدلّ على تحقيق أداء قوي ومستدام منذ الربع الأول من العام 2021. وبلغ صافي الدخل المُطبَّع 200.1 مليون درهم متجاوزاً العام السابق بمقدار 61.4 مليون درهم (أي بنسبة 44.3%).

 

إفصاحات

● تحولت شركة «الوثبة للتأمين» إلى الربحية بعد تحقيقها 174 مليون درهم في الأشهر التسعة الأولى من العام الجاري، مقارنة بخسائر بنحو 5.5 ملايين درهم خلال الفترة نفسها من العام الماضي.

● ارتفعت أرباح شركة «فودكو القابضة» إلى 96.2 مليون درهم في الأشهر التسعة الأولى من العام الجاري، مقارنة بنحو 29.5 مليون درهم في الفترة نفسها من العام الماضي.

● حققت شركة «الإمارات للتأمين» أرباحاً صافية بلغت 64.32 مليون درهم في الأشهر التسعة الأولى من العام الجاري مقارنة بنحو 87.6 مليون درهم في الفترة نفسها من العام الماضي.

● سجلت شركة «دريك آن سكيل» خسائر متراكمة قدرها 4.84 مليارات درهم، مرجعة السبب إلى المخصصات على المشاريع قيد التنفيذ، والعقود المدينة في المشاريع القديمة في عمان والهند، تم الاحتفاظ بها في الميزانية العمومية رغم تحفظات المدقق الخارجي منذ عام 2016 على إمكانية استردادها، كما تم شطب كامل قيمة الشهرة والاسم التجاري في 31 ديسمبر 2018.

● حققت الشركة الخليجية للاستثمارات العامة خسائر بنحو 102 مليون درهم في الأشهر التسعة الأولى من العام الجاري، مقابل 17.46 مليون درهم في الفترة المقابلة من عام 2020، فيما بلغت الخسائر المتراكمة 1.7 مليار درهم.

● حققت شركة «البحيرة الوطنية للتأمين» أرباحاً بنحو 34.8 مليون درهم في أشهر التسعة الأولى من العام الجاري، مقارنة بنحو 41.7 مليون درهم في الفترة نفسها من العام الماضي.

● انخفضت الخسائر المتراكمة لشركة «وطنية للتكافل» من 71.2 مليون درهم في ديسمبر 2015، إلى 51.4 مليون درهم نهاية سبتمبر الماضي بما يعادل 34% من رأس المال. وحققت الشركة أرباحاً بنحو 7.6 ملايين درهم في بنهاية سبتمبر مقابل 17.7 مليون في الفترة نفسها من العام المنصرم.

● قلصت شركة «صناعات أسمنت الفجيرة» خسائرها إلى 52.14 مليون درهم في الأشهر التسعة الأولى من العام الجاري، مقارنة بنحو 63.7 مليون درهم في الفترة نفسها من العام الماضي.

● حققت «مجموعة الشارقة» أرباحاً بنحو 2.13 مليون درهم في الأشهر التسعة الأولى من العام الجاري، مقارنة بنحو 3.25 ملايين درهم في الفترة نفسها من العام الماضي.

● تكبدت شركة «ميثاق للتأمين التكافلي» خسائر بنحو 16.3 مليون درهم في الأشهر التسعة الأولى من العام الجاري، مقارنة بأرباح بنحو 11.7 مليون درهم في الفترة نفسها من العام الماضي.

● انخفضت أرباح «الفجيرة الوطنية للتأمين» إلى 13 مليون درهم خلال الأشهر التسعة الأولى من العام الجاري، مقارنة بنحو 35.2 مليون درهم في الفترة نفسها من العام الماضي.

● قلصت شركة «أبوظبي لبناء السفن» خسائرها إلى 7.2 ملايين درهم في الفترة المنتهية في 30 سبتمبر 2021، مقارنة بخسائر بنحو 53.1 مليون درهم في الفترة المماثلة من 2020.

طباعة Email