لتعزيز الاتصالات عبر الأقمار الصناعية في روسيا

«الثريا» تجدد اتفاقيتها مع شركة «جي تي إن تي»

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت شركة الياه للاتصالات الفضائية أن شركة «الثريا» التابعة لها والمتخصصة في خدمات الاتصالات الفضائية المتنقلة، جددت اتفاقيتها التجارية مع شريك الخدمات الروسي «جي تي إن تي» بهدف توسيع نطاق الأعمال التجارية في روسيا. وتعد شركة «GTNT» مشغل اتصالات متعدد الخدمات، والموزع الحصري لهواتف الثريا المتنقلة عبر الأقمار الصناعية الأكثر مبيعاً، ومحطات الإنترنت عبر الأقمار الصناعية، وحلول اتصالات الآلة إلى آلة (M2M) في روسيا.

وتم تجديد اتفاقية الشراكة خلال زيارة قام بها فريق القيادة العليا لشركة «GTNT» إلى مكاتب شركة «الثريا» في الإمارات في وقت مبكر من هذا الشهر. ويعد تجديد الشراكة أمراً أساسياً لخطط شركة «GTNT» الاستراتيجية، حيث ستقدم الشركة عروضاً وخدمات جديدة تم تعزيزها بشكل كبير من خلال البرنامج الحالي لتحديث منتجات شركة «الثريا» ومنصاتها وأصولها الفضائية والأرضية. ستقدم «GTNT» حلول الثريا الجديدة من الجيل القادم لدعم القطاعات الرئيسية في روسيا، بما في ذلك القطاع البحري وقطاع النفط والغاز وإنترنت الأشياء.

وقال سليمان آل علي، الرئيس التنفيذي لشركة الثريا للاتصالات: «تعتبر روسيا من الأسواق ذات الأولوية بالنسبة لنا. ونحن سعداء بما حققناه بدعم من شركة»GTNT«خلال العقد الماضي، ونسعى إلى استكمال هذه الشراكة، مدفوعين بأحدث التقنيات المتقدمة. وهذه الاتفاقية تحقق الفائدة للطرفين بالاستناد إلى الموقع الجغرافي، والإمكانات الاقتصادية، وعمق خدمات شركة»الثريا«. وبصفتها إحدى الاقتصادات المتنوعة وإحدى أكبر منتجي النفط والغاز الطبيعي في العالم، تتطلب روسيا اتصالاً موثوقاً به عبر الأقمار الصناعية لعملياتها الإقليمية والعالمية. وتوفر شركة الياه سات تغطية شاملة في كل مكان بما يمكن العملاء في جميع أنحاء روسيا من الاتصال بشكل فوري بغض النظر عن موقعهم.

ووفقاً لدراسة أجراها مركز «نوثيرن سكاي ريسيرتش» للأبحاث في 2019، كانت شركة»الثريا«للاتصالات ثاني أكبر مزود لخدمات الاتصالات المتنقلة عبر الأقمار الصناعية (إم إس إس) على مستوى العالم من حيث عدد المشتركين النشطين ممن يحملون أجهزة تعمل عبر الأقمار الصناعية. وفي العامين الماضيين، نفذت شركة الثريا حلول اتصالات الآلة إلى آلة (M2M) بنجاح لتطبيقات إنترنت الأشياء المهمة بالإضافة إلى تطبيقات أرضية أخرى. كما تم إطلاق برنامج القمر الصناعي»الثريا 4-NGS) لتنويع أعمال الشركة وتغطية المجالات المتزايدة للمستخدمين، بما في ذلك الخدمات اللوجستية البحرية، والطائرات بدون طيار، والمركبات الآلية، والآلات الثقيلة للتعدين، والزراعة، وتربية الماشية، وتتبع الأصول الصناعية الثابتة والمتنقلة.

 

طباعة Email