«سويفت غو» تسجل زخماً مع انضمام 100 مصرف إلى خدمة مدفوعات الشركات الصغيرة

 أعلنت «سويفت»، أن 100 مصرف حول العالم، قد انضم إلى خدمة «سويفت غو» SWIFT Go، منذ إطلاقها في يوليو، الأمر الذي يؤكد الزخم والطلب القوي على الخدمة، التي تمكن الشركات الصغيرة والمستهلكين، من إرسال مدفوعات منخفضة القيمة عابرة للحدود بشكل سريع، ويمكن توقعها وآمنة، وبأسعار تنافسية، من حساباتهم المصرفية.

تعتبر خدمة «سويفت غو»، من لبنات البناء الأساسية في استراتيجية المؤسسة التعاونية «سويفت»، والهادفة لتوفير معاملات فورية وخالية من التعقيدات في عموم الشبكة، التي تضم أكثر من 11,000 مؤسسة، و4 مليارات حساب مصرفي في 200 بلد. ويمكن لهذه الخدمة، أن تحدث تغييراً جوهرياً، من خلال تحقيق قدر أكبر من الشمولية المالية، ودعم الشركات الصغيرة والمتوسطة الحجم في الاقتصادات الناشئة، والأفراد الذين يرسلون التحويلات حول العالم.

وتستفيد الخدمة من قنوات «جي بي آي» البالغة السرعة من «سويفت»، والتي أحدثت تحولاً هائلاً في سرعة وإمكانية توقع المدفوعات العابرة للحدود العالية القيمة، وهذا من شأنه أن يعزز قدرات المصارف على خدمة عملائها في قطاع الشركات الصغيرة، والقطاع الاستهلاكي، اللذين يتميزان بنمو كبير. والمدفوعات التي تُرسل بواسطة «سويفت غو» سريعة، حيث تُنجز أسرعها خلال ثوانٍ – وهي أيضاً آمنة، ويمكن توقعها، إضافة إلى تقديمها الشفافية المسبقة في مجال الرسوم.

وقال ستيفن جلدرديل رئيس المنتجات لدى «سويفت»: استقبلت «سويفت غو» باهتمام كبير، من قِبل المؤسسات وعملائها، منذ إطلاقها، لأنها تُغيّر الطريقة التي تجري بها الشركات الصغيرة والمتوسطة الحجم، ويجري بها المستهلكون مدفوعاتهم العابرة للحدود، من خلال النظام المصرفي. وعند دمج الخدمة في قنوات العملاء لدى المصارف، تتيح خدمة «سويفت غو»، تجربة استخدام هي الأفضل في فئتها، وتتسم بالسرعة، وإمكانية توقعها، وسعرها التنافسي. هناك طلب واضح على المزايا التي تقدمها الخدمة، ونتطلع للعمل مع قطاعنا من أجل توسعة نطاق «سويفت غو» بقدر أكبر، مع استمرارنا في التقدم لتحقيق استراتيجيتنا.

طباعة Email