«مومنتم اللوجستية» تعزز جهودها ضمن حملتها للاستدامة

تواصل شركة «مومنتم اللوجستية»، التابعة لمشغل الموانئ، غلفتينر، تعزيز جهود حملتها للاستدامة في الإمارات، من خلال استبدال أسطول النقل بشاحنات سكانيا السويدية المستدامة والفعّالة في استهلاك الوقود، وتوزيعها وصيانتها في الإمارات من قبل شركات الشيراوي للمشاريع. وتمتلك «مومنتم اللوجستية»، من خلال عملياتها التي تغطي منطقة الشرق الأوسط والولايات المتحدة الأمريكية، أسطولاً كبيراً يضم أكثر من 100 مركبة تجارية، و240 مقطورة متعددة الأغراض منتشرة في مستودعات عدة في مختلف أنحاء المنطقة. 

وقال أليكس لويس، العضو المنتدب في «مومنتم اللوجستية»: بالنسبة للشركة فقد تم تأسيسها قبل عقد من الزمن فقط، وقطعنا شوطًا طويلاً، إذ قمنا بتوسيع نطاق عملياتنا من الإمارات إلى العراق والسعودية والولايات المتحدة الأمريكية. وعملياتنا تركز بشكل كبير على العملاء، وأردنا اختيار الأفضل لعملائنا، وفي السنوات العشر الماضية، جربنا ما يكفي لمعرفة ما هو الأفضل وما الذي لا يصلح، وكانت سكانيا هي الخيار الواضح لبدء برنامج استبدال أسطولنا.

ولفت إلى أنه منذ ديسمبر 2017، تم تسليم 96 مركبة جديدة من سكانيا، بما في ذلك الشراء الأخير لـ10 شاحنات P380 جديدة مع 10 شاحنات أخرى من المقرر تسليمها قريباً، ومن المتوقع أن يحصل أسطول الزخم على دفعة إضافية مع المزيد من الاستثمارات المخطط لها حتى نهاية العام. وتوجد العلامة التجارية السويدية سكانيا في الإمارات من خلال شريكتها الشيراوي للمشاريع منذ 40 عاماً، وتعد مشاريع الشيراوي، جزءاً من مجموعة الشيراوي الإماراتية، وهي متخصصة في المركبات التجارية وحلول النقل ومعدات البناء ومختلف العلامات التجارية للمعدات الثقيلة الأخرى من جميع أنحاء العالم.

طباعة Email