«الإيبور» يتراجع بجميع آجاله عدا 6 أشهر

ت + ت - الحجم الطبيعي

سجلت أسعار الفائدة على التعاملات بالدرهم المعروضة بين البنوك «الإيبور»، تراجعاً بجميع أجالها، خلال التسعة أشهر الأولى من العام الجاري، وأيضاً خلال سبتمبر الماضي وحده، وذلك عدا أسعار الفائدة لأجل 6 شهور، والتي تعد مؤشراً وسطياً على مستويات الأسعار لمختلف الآجال، وذلك وفقاً لأحدث إحصاءات المصرف المركزي.

وبحسب بيانات المركزي، ارتفعت أسعار الفائدة لأجل 6 شهور2.86 %، من 0.49084 % في نهاية ديسمبر 2020، إلى 0.50492 % في نهاية سبتمبر الماضي، بينما انخفضت أسعار الفائدة طويلة الأمد لأجل سنة، بنسبة 33.6 %، من 0.65382%، إلى 0.43401 %.

طباعة Email