إدراج «أدنوك للحفر» في سوق أبوظبي للأوراق المالية

خلال الاحتفال بإدراج السهم بحضور سلطان الجابر | من المصدر

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت شركة بترول أبوظبي الوطنية «أدنوك»، أمس، إدراج «أدنوك للحفر»، كشركة مساهمة عامة في سوق أبوظبي للأوراق المالية. وبدأ التداول على أسهم أدنوك للحفر في سوق أبوظبي، تحت الرمز «ADNOCDRILL»، وISIN «AEA007301012»، بتمام الساعة 10 من صباح أمس، وخضع لشروط الإغلاق المعتادة.

يأتي ذلك في أعقاب عملية اكتتاب أولي على أسهم أدنوك للحفر، جمعت أدنوك من خلالها عائدات تزيد على 4 مليارات درهم، ما يجعل هذا الاكتتاب أكبر إدراج على الإطلاق في سوق أبوظبي للأوراق المالية حتى تاريخه، وأول إدراج في المقر الجديد لسوق أبوظبي للأوراق المالية، الذي تم افتتاحه مؤخراً. وسيسهم هذا الإنجاز المهم، في تعزيز نمو وتوسع أسواق المال المحلية في أبوظبي، كما يدعم تطور اقتصاد الإمارات، والقطاع الخاص، بما يتماشى مع مبادئ الخمسين لدولة الإمارات، التي ترسم مساراً واضحاً للنمو الاقتصادي المستدام.

وشهد الاكتتاب العام على أسهم أدنوك للحفر، إقبالاً كبيراً من المستثمرين الأفراد والمؤسسات المؤهلة للاكتتاب، حيث بلغ الطلب الإجمالي على أسهم الطرح العام، 127 مليار درهم، وتجاوزت تغطية الطرح 31 ضعف القيمة المستهدفة لجميع شرائح المستثمرين. ومن المتوقع أن تكون أدنوك للحفر من بين أكبر 10 شركات في سوق أبوظبي للأوراق المالية، من حيث قيمتها السوقية، التي تبلغ 36.7 مليار درهم عند الإدراج، ما يسهم في دعم تنويع القطاعات في سوق أبوظبي للأوراق المالية، وتعزيز جاذبيته وقدرته على توفير المزيد من الخيارات والفرص الاستثمارية.

وقال معالي الدكتور سلطان الجابر وزير الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لشركة أدنوك ومجموعة شركاتها، قبل مراسم قرع الجرس، إيذاناً ببدء التداول: «تماشياً مع توجيهات القيادة الرشيدة بتحقيق أقصى قيمة من جميع أعمال أدنوك، يأتي إدراج «أدنوك للحفر»، في سوق أبوظبي للأوراق المالية، ليمثل إنجازاً جديداً، ضمن استراتيجية أدنوك لتعزيز القيمة، وليؤكد التزام أدنوك بمبادئ الخمسين التي وضعتها القيادة الرشيدة، لانطلاقة حقبة جديدة من النمو في دولة الإمارات، للخمسين عاماً القادمة. وسيوفر هذا الإدراج، المزيد من الفرص للمستثمرين المحليين والدوليين، للاستفادة من مسار النمو الناجح لشركة «أدنوك للحفر»، التي تعد مُمكّناً رئيساً لتنفيذ خطط أدنوك للنمو الذكي، وتوسعة وتطوير أعمالها. ونحن على ثقة بأن هذا الاكتتاب الناجح، سيدعم نمو وتوسع أسواق المال المحلية، كما سيسهم في تعزيز التنوع والنمو الاقتصادي في دولة الإمارات، من خلال جذب الاستثمارات الأجنبية المباشرة».

وأضاف: الطلب الكبير على هذا الاكتتاب، وتجاوز تغطية الطرح القيمة المستهدفة بعشرات المرات، يعكس ثقة المستثمرين الكبيرة في «أدنوك للحفر»، وجاذبية الفرص التي توفرها أدنوك، كما يؤكد مكانة دولة الإمارات وجهةً اقتصادية واستثمارية عالمية موثوقة وجذابة. فبعد ما يقرب من 50 عاماً من النجاح والنمو المستمرين، يمثل إدراج «أدنوك للحفر» في سوق أبوظبي للأوراق المالية، إنجازاً كبيراً، يؤشر لبداية مرحلة جديدة في مسيرتها كشركة عامة، مع احتفاظ أدنوك بحصة الأكثرية، واستمرار التزامها بدعم نمو ونجاح الشركة على المدى البعيد.

تنويع اقتصادي

وقال محمد علي الشرفاء الحمادي رئيس مجلس إدارة سوق أبوظبي للأوراق المالية: «يعتبر إدراج أسهم شركة أدنوك للحفر حدثاً بارزاً بالنسبة لنا في سوق أبوظبي للأوراق المالية، وهو أمر من شأنه تعزيز سوق المال، وتوفير فرصة فريدة للمستثمرين، للاستفادة من قطاع مهم ومزدهر من اقتصاد الإمارة. ويفخر السوق بأن يلعب دوراً رئيساً في استراتيجية التنويع الاقتصادي في أبوظبي، من خلال جذب الشركات القوية وسريعة النمو إلى سوق رأس المال الحيوي. ويعكس الأداء القوي للأوراق المالية المدرجة في أبوظبي هذا العام، والاهتمام الذي حظي به السوق على الساحة العالمية، التزام أبوظبي بالحفاظ على بيئة تنظيمية تتسم بالشفافية، وتوفير فرص جذابة للاستثمار.

وقال عبد الرحمن الصيعري الرئيس التنفيذي لشركة أدنوك للحفر: يعكس نجاح الاكتتاب العام الأولي، وإدراج أدنوك للحفر في سوق أبوظبي للأوراق المالية، الثقة الكبيرة في شركة أدنوك للحفر، ودورها المحوري في تمكين أدنوك من استكشاف وتطوير موارد الطاقة، وتسخيرها لخدمة الوطن، على مدى ما يقرب من 50 عاماً. وتحقق أدنوك للحفر تطوراً مستمراً، من خلال علاقة تعاقدية طويلة الأمد، مع شركات مجموعة أدنوك، وخططها لمواصلة دورها كحلقة وصل رئيسة في تنفيذ خطط وأهداف أدنوك الطموحة في زيادة سعتها الإنتاجية من النفط، إلى 5 ملايين برميل يومياً، وتحقيق الاكتفاء الذاتي من الغاز للدولة.

وقال سعيد حمد الظاهري الرئيس التنفيذي لسوق أبوظبي للأوراق المالية: هذا ثاني طرح عام أولي في السوق هذا العام. وسيعمل الإدراج على وجذب مستثمرين ومُصدرين جدد، وتعزيز القيمة السوقية، والتي تجاوزت تريليون درهم لأول مرة في 2021. واخترق مؤشر سوق أبوظبي للأوراق المالية، حاجز 7800 نقطة لأول مرة في تاريخه، محققا نمواً كبيراً، ما ساهم في تربعه موضعاً قوياً بين أفضل المؤشرات العالمية أداءً هذا العام. وسنواصل في الفترة القادمة طرح منتجاتٍ وخدماتٍ جديدة، لزيادة سيولة السوق، والاستفادة من فرص التمويل التي تعززت بشكل كبير منذ إطلاق شركة»كيو لصناعة السوق".

علامة بارزة

يمثل الاكتتاب على أسهم شركة أدنوك للحفر، علامة بارزة في مسيرة سوق أبوظبي للأوراق المالية، حيث أدى هذا الإدراج، الذي شهد إقبالاً واسعاً، إلى زيادة كبيرة في الطلب على أرقام المستثمر (NIN)، من قبل الأفراد في دولة الإمارات، ما أسهم في دعم تطور ونمو سوق أبوظبي للأوراق المالية، وتعزيز قدرتها على جذب المزيد من عمليات الإدراج في المستقبل.

طباعة Email