36.000 متخصص زاروا معرض «الخمسة الكبار» بدبي

استقبل معرض الخمسة الكبار، أكبر حدث في الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا وأكثرها تأثيراً في صناعة البناء والتشييد، أكثر من 36000 متخصص في هذا المجال، زاروا أول حدث حضوري لقطاع البناء والتشييد منذ عامين.

وسيعود المعرض مرة أخرى بنسخته الثالثة والأربعين في الفترة الممتدة من 18 إلى 21 سبتمبر 2022 على أرض مركز دبي التجاري العالمي.

وقالت جوسين هيجمانز، مديرة محفظة المعارض في شركة «دي إم جي للفعاليات»، الجهة المنظمة للمعرض: حقق معرض الخمسة الكبار نجاحاً رائعاً هذا العام، ويسعدنا أن نعود مرة أخرى بشكل حضوري، فقد أعاد تنوع المشاركة وجودتها تأكيد طلب الصناعة على الأحداث التجارية الحضورية والنشاط المزدهر في المعرض يظهر أن قطاع البناء في المنطقة مهيأ جيداً للتعافي والانتعاش من جديد بعد تأثير جائحة «كوفيد 19».

وربط الحدث الذي استمر لأربعة أيام، وافتتحه سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس مجلس دبي الرياضي، المهندسين والمهندسين المعماريين والمقاولين ومديري المشاريع في المنطقة بأكثر من 1200 جهة عارضة من أكثر من 50 دولة، كما وفر المعرض الوصول إلى أحدث منتجات البناء والحلول الموضوعة لتسريع نمو السوق.

وأضافت: «كانت مهمتنا الأولى والأهم في معرض الخمسة الكبار لهذا العام هي دعم صناعة البناء ودفعها إلى الأمام أكثر أهمية من أي وقت مضى هذا العام سواءً كان عرض المنتجات المبتكرة أو تقديم فرص تنمية المهارات أو استضافة المنتديات الحية للحوار التدريجي».

ولأول مرة هذا العام تم إطلاق منصة افتراضية لمعرض الخمسة الكبار عبر الإنترنت، حيث توفر المفتوحة من 16 إلى 17 نوفمبر الفرصة لمجتمع البناء العالمي لإعادة المشاركة وإبرام الصفقات ومتابعة المحادثات التجارية الحيوية والوصول إلى أحدث محتوى من المتحدثين الدوليين في المعرض.

يرى فاروق مانجيرا، المدير العام في شركة الوصيف للصناعات أن أيام Reconnect الافتراضية عبر الإنترنت شكلت مرحلة حيوية في المعرض وقدمت وسيلة لدخول أسواق جديدة، وقال: «استقبلنا في جناحنا زواراً من العراق والأردن وعمان وأفريقيا وغيرها، وأنا متأكد من أن نسخة المعرض الافتراضية التي ستنعقد في نوفمبر ستساعدنا بشكل كبير في هذه الأسواق الجديدة، فلقد تم تدريب فريقنا على استخدام هذا النظام لمقابلة العملاء عبر الإنترنت لعرض منتجاتنا ولإظهار هويتنا.

ونوه هانز ريندرز، المؤسس وتطوير الأعمال الجديدة في شركة أوكسيكوم التي شاركت في المعرض، إلى أن جودة المشاركة في الحدث كانت عالية إن لم تكن الأعلى من أي عام مضى». وقال: «رحب المعرض بالأشخاص المتفانين في الصناعة، حيث يمكنهم الحصول على معلومات جديدة في عالم يستمر ويتكرر مرة أخرى».

فعاليات

تضمن الحدث انعقاد 70 جلسة حوارية شارك فيها نحو 150 متحدثاً عالمياً، تم تسليط الضوء من خلالها على مجموعة متنوعة من المجالات المهمة مثل الذكاء الاصطناعي والاستدامة وإدارة المشاريع، واستقطب المعرض مهنيين ومتخصصين ذوي تفكير مستقبلي أكثر استعداداً للقيام بأعمال تجارية أكثر من أي عام مضى.

 

طباعة Email