«المجلس العالمي للسفر والسياحة»:

فتح التأشيرات للمطعمين يوفر دفعة هائلة لاقتصاد الإمارات

أكد المجلس العالمي للسفر والسياحة، أن قرار دولة الإمارات بفتح تأشيرات السياح المطعمين من جميع الدول يمثل خطوة مهمة من شأنها إحداث دفعة هائلة للاقتصاد المحلي.

وذكر المجلس الذي مقره لندن، ويُعدّ أعلى الهيئات الاقتصادية العالمية في اختصاص السياحة، في إفادة عبر موقعه الإلكتروني على الإنترنت، أن قرار فتح التأشيرات أمام المطعمين سيسرع أيضاً من تعافي قطاع السفر والسياحة في الإمارات.

وكانت الهيئة الاتحادية للهوية والجنسية والهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث، أعلنت فتح استقبال طلبات تأشيرات السياحة للسياح المطعمين من جميع الدول والحاصلين على الجرعات الكاملة للقاح «كوفيد19» المعتمدة من منظمة الصحة العالمية اعتباراً من 30 أغسطس 2021.

يأتي ذلك تماشياً مع استراتيجية الدولة في خلق التوازن بين الصحة العامة ومختلف القطاعات الحيوية ودعماً للجهود الوطنية لتحقيق التعافي المستدام وإنعاش القطاع الاقتصادي.

ويشمل هذا القرار الدول التي تم منع القدوم منها مسبقاً، مع إلزامية الفحص المخبري السريع «رابياد بي سي آر» في المطار، على أن تبقى الاشتراطات السابقة سارية على الفئات غير المطعمة شاملاً الفئات المستثناة غير المطعمة.

 

مرحلة نوعية

ووصف متخصصون في القطاع السياحي، في تصريحات سابقة لـ«البيان»، قرار فتح تأشيرات السياح المطعمين من جميع الدول بأنه يدشن مرحلة نوعية جديدة من الانتعاش للقطاع السياحي في الإمارات، بعد أن حقق معدلات أداء جيدة خلال جائحة «كوفيد19»، مؤكدين أهمية توقيت القرار ليأتي متزامناً مع اقتراب انطلاق معرض «إكسبو 2020 دبي» إلى جانب بدء موسم السياحة الشتوية.

وجهة شعبية

وتبرز الإمارات كواحدة من أكثر الوجهات السياحية شعبية بالنسبة للسياح من حول العالم خلال عام 2021، ونمت إيرادات المنشآت الفندقية في الدولة خلال النصف الأول من العام الجاري 31.3% إلى 11.3 مليار درهم مقارنة بـ 8.6 مليارات درهم في الفترة ذاتها من 2020، ووصلت نسبة الإشغال الفندقي إلى 62% للنصف الأول من 2021 مقارنة بـ53.6% للفترة ذاتها من 2020، بحسب إحصائيات لمجلس الإمارات للسياحة.

وحسب الإحصائيات، وصل عدد نزلاء المنشآت الفندقية خلال النصف الأول من العام الجاري إلى 8.3 ملايين نزيل بزيادة 15% مقارنة بالفترة نفسها من العام السابق، كما وصل عدد نزلاء المنشآت الفندقية في الدولة من السياحة الداخلية خلال النصف الأول من العام الجاري إلى 2.3 مليون نزيل فندقي، مقابل 1.3 مليون نزيل فندقي خلال الفترة ذاتها من عام 2020، بنمو 77%.

طباعة Email