العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    44 مليون درهم صافي أرباح «العربية للطيران» خلال النصف الأول

    أعلنت العربية للطيران، تسجيل أرباح صافية قدرها 44 مليون درهم، خلال النصف الأول 2021، بزيادة نسبتها 126 %، مقارنة بالفترة ذاتها من 2020.

    وذلك رغم التداعيات المتواصلة لجائحة «كوفيد 19»، على الأداء المالي والتشغيلي لقطاع الطيران. 

    وبلغت إيرادات «العربية للطيران»، مليار درهم، بزيادة نسبتها 5 %، مقارنة بالنصف الأول من العام السابق، وقدمت الشركة خدماتها لنحو 2.3 مليون مسافر، انطلاقاً من مراكز عملياتها الخمسة، بينما بلغ معدل إشغال المقاعد نسبة 73 %.

    ونجحت الشركة بتسجيل الأرباح الصافية خلال الربع الثاني، رغم التداعيات المتواصلة لجائحة «كوفيد 19»، وتأثيرها في ربحية قطاع الطيران حول العالم. ويتوج ذلك تسجيل الشركة لأرباح صافية للربع الثالث على التوالي، منذ بداية الجائحة. 

    وخلال الربع الثاني، سجلت «العربية للطيران» أرباحاً صافية 10 ملايين درهم، بزيادة 104 %، مقارنة بالخسائر الصافية التي سجلتها في الفترة نفسها من العام السابق.

    وارتفعت إيرادات الربع الثاني بنسبة 313 %، مع استمرار التعافي التدريجي، مع تسجيل إيرادات بلغت 496 مليون درهم، مقارنة مع 120 مليون درهم خلال ذات الفترة من العام السابق.

    وقدمت «العربية للطيران»، خدماتها لأكثر من 940,000 مسافر خلال الفترة بين مارس ويونيو، انطلاقاً من مراكز عملياتها الخمسة، وبلغ معدل إشغال المقاعد 70 %. 

    وقال الشيخ عبد الله بن محمد آل ثاني رئيس مجلس إدارة «العربية للطيران»: جاء النجاح بتحقيق الأرباح الصافية خلال النصف الأول 2021، رغم تداعيات الجائحة العالمية المتواصلة على قطاع الطيران العالمي.

    وذلك نتيجة لإجراءات ضبط التكاليف، التي استمر فريق الإدارة باتخاذها، ومواصلة الاستئناف التدريجي للعمليات التشغيلية، خلال النصف الأول من العام.

    وأضاف: ما زالت وتيرة رحلات الطيران خاضعة للعديد من القيود، مقارنة بفترة ما قبل الجائحة، لكن الربع الثاني شهد تحسناً تدريجياً، مقارنة بذات الفترة من العام السابق.

    ونحن اليوم متفائلون بأن التخفيف التدريجي المتواصل لقيود السفر، واستئناف العمليات، سيسهم في دعم القطاع، وتمكينه من المضي قدماً في مسار التعافي.

    وخلال النصف الأول، نجحت «العربية للطيران»، بتوسيع شبكة وجهاتها، عبر إطلاق رحلات جديدة من مراكز عملياتها في الإمارات ومصر.

    وأبرم برنامج الولاء لدى الشركة، اتفاقية شراكة مع «ضيف الاتحاد». وفي يوليو، وقعت مجموعة العربية للطيران، اتفاقية مع صندوق المصالح الوطنية الأرميني، لإطلاق شركة طيران وطنية جديدة في أرمينيا.

    واختتم الشيخ عبد الله بن محمد آل ثاني، قائلاً: يبقى التركيز موجهاً نحو تبني إجراءات إضافية، لضبط التكاليف، ودعم استمرارية الأعمال خلال النصف الثاني، مع المضي قدماً باستئناف العمليات، قدر الإمكان.

    طباعة Email