العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    منح شركة إماراتية رخصة تدريب في تسيير «الدرون»

    منحت هيئة الطيران المدني، شركة ملاحة للطائرات المسيرة الإماراتية، الحق في تقديم دورات متخصصة في مجال تسيير الطائرات من دون طيار «الدرون»، كأول مؤسسة على مستوى الدولة تحصل على هذا التصريح، في خطوة تستهدف توفير التدريب المتخصص للجهات الحكومية وشبه الحكومية والخاصة، للاستفادة مما توفره هذه الطائرات من مميزات لتنمية منظومة الخدمات الزراعية والصحية والسلامة العامة.

    وقال مصبح المسماري، الرئيس التنفيذي لشركة «ملاحة» للطائرات المسيرة، تم تأسيس الشركة عام 2019، وهي شركة إماراتية، تدار من قبل كوادر إماراتية متخصصة، موضحاً في الوقت نفسه، أن الشركة نجحت في وقت قصير، في توسيع نطاق عملها، بإنشاء 4 مقار لها في كل من إمارة دبي وأبوظبي ورأس الخيمة والفجيرة.

    وأشار إلى أن الشركة أضحت بعد حصولها على تصاريح الهيئة العامة للطيران المدنية، تتولى مهام تقديم الاستشارات والمساعدة للجهات الحكومية بالدولة، في إنشاء وحدة «درون»، فضلاً عن مساعدة الشركات والمؤسسات في الحصول الموافقات الفنية والأمنية من الجهات المختصة.

    وتقدم الشركة حزمة متكاملة من الخدمات، موزعة على 4 فئات رئيسة، هي التدريب، وينقسم إلى نوعين، الأول أساسي، فيه يحصل المتدرب على شهادة قيادة، أسوة برخصة قيادة المركبات، والثاني متقدم، يستهدف تدريب منتسبيه على استخدام «طائرات الدرون» في المجال الزراعي و الصحي.

    وأضاف مصبح المسماري : سيكون لتقنية "الدورن" تأثير كبير ومهم على جميع القطاعات الحيوية، فعلى سبيل المثال، يتم استخدام تلك الطائرات في المجال البترول عبر تنفيذها لمهام تتمثل في معاينة الأنابيب، فضلاً عن مراقبة وحماية المنشآت خاصة المنشاة الموجودة في داخل البحر أو في المواقع البعيدة.

    وتتضمن الخدمات التي تقدمها الشركة تدريب المستخدمين على كيفية حماية كافة البيانات التي يتم اخذها عبر الطائرات وتخزينها في مواقع التخزين.

    كما تمتلك الشركة مركز صيانة متطور ومجهزة بكافة التجهيزات التكنولوجيا المتطورة، يعمل فيه عدد من الفنيين والمتخصصين في مجال صيانة الطائرات، مع إمكانية صناعة وتصميم طائرات وفقاً لمتطلبات الافراد والمؤسسات.

    وأفاد ان دولة الامارات عكفت خلال الخمس سنوات الماضية على إطلاق حزمة استراتيجيات ومبادرات طموحة تستهدف الاستفادة مما افرزته الثورة الصناعية الرابعة، بما فيها الخدمات التي تقدمها "طائرات الدرون"، لافتاً في الوقت نفسه بأن هذه التقنية ستغير طريقة عمل العديد من القطاعات الحوية، في ظل أن هذه الطائرة تتميز بوجود منظومة كاميرات متطورة وحديثة تمكنها من الرؤية في الليل أو الرؤية لمسافات بعيدة تصل إلى 3 كيلومترات، بالإضافة إلى امتلك بعضها لمجسات وحساسات تستطيع تحديد وجود تسرب لغازات.
    مسابقات

    وأضاف بأن الشركة شرعت في انشاء صالة متخصصة في سباقات "طائرات الدرون" في إمارة دبي، مشيراً الى وجود مبادرة لأطلاق سباقات لطائرات الدرون بين مدارس الدولة، بهدف تكوين فريق يمثل دولة الامارات يستطيع المنافسة في المحالف الإقليمية والدولية خلال السنوات المقبلة.

     

    طباعة Email